EN
  • تاريخ النشر: 13 أبريل, 2012

فيس بوك وتويتر هما أساتذة التعليم في العالم الجديد

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

فيس بوك وتويتر لم يعودا مكانين للتواصل الاجتماعي فقط بين الناس، بل صارا كالمعلم الجديد في القرن الـ21.

  • تاريخ النشر: 13 أبريل, 2012

فيس بوك وتويتر هما أساتذة التعليم في العالم الجديد

لا يختلف أثنان على التغيير الذي أحدثته وسائل التواصل الإجتماعي على الحياة اليومية للبشر، اللافت في الموضوع أن هذا التأثير أمتد أيضا إلى قطاع التعليم وخاصة بين طلاب الجامعات.

دراسة حديثة وجدت أن 58 % من طلاب الجامعات يرتاحون لإستخدام فيس بوك في التواصل مع الأخرين ومناقشة الفروض الأكاديمية التى تعطي لهم ، كما أن 25% منهم قالوا ان فيس بوك يلعب دوراً مهماً في نجاحهم الأكاديمي.

وبحسب تقرير نشرة التاسعة على MBC1 الجمعة 13 إبريل/نيسان 2012، هناك طريقة جديدة تساعد الطلاب على النجاح ، بوجا ناث هي التى أسست "البياتسا" أى الساحة العامة بالإيطالية وهي عبارة عن موقع إلكتروني مخصص للطلاب، وفي الغالب سيجد فيه أى طالب الإجابة على السؤال الذي يحيره.