EN
  • تاريخ النشر: 26 يونيو, 2009

طالب سعودي يبتكر جهازا ضد الحرائق

يصدق المثل "الحاجة أم الاختراع" على حالة الطالب السعودي مهند المالكي؛ الذي ابتكر جهاز إنذار ضد الحرائق؛ تقوم فكرته على إرسال إشارات كهربائية من كاشف إلى جرس إنذار، ثم يقوم المنظم بقطع التيار عن مكان الحريق.

يصدق المثل "الحاجة أم الاختراع" على حالة الطالب السعودي مهند المالكي؛ الذي ابتكر جهاز إنذار ضد الحرائق؛ تقوم فكرته على إرسال إشارات كهربائية من كاشف إلى جرس إنذار، ثم يقوم المنظم بقطع التيار عن مكان الحريق.

يقول المالكي لبرنامج MBC في أسبوع، الفكرة جاءتني بسبب حريق نشب في بيت خالي بسبب المكيف، وتأخر الدفاع المدني في عملية الإطفاء، فوجدت أن الابتكار الذي قدمته مثل الإسعاف الأولي.

الجهاز الذي تم تشغيله طوال شهر كامل، يتكون من عدة أجزاء رئيسة؛ كجرس الإنذار ولوحة كشف الحرائق، وعدة أجزاء أخرى بتكلفة لا تتجاوز ألفي ريال.

بحدوث أيّ حريق في منزل أو مصنع، يقوم الجهاز بفصل التيار الكهربي بمكان الحريق، ومن ثم يعمل الجرس بعد انفصال التيار، ويسهل ذلك العمل على الدفاع المدني أن يصبح مطالبا بالإطفاء فقط، بدلا من فصل التيار، كما أن الجرس يكون سببا في الإبلاغ مبكرا والمسارعة في تفادي الحريق من أوله.

وعلى الرغم من حداثة الابتكار، فإن مهند يسعى للوصول به إلى العالمية، من خلال جهده المتواصل للحصول على براءة الاختراع، بالإضافة إلى عرضه على عدة مواقع تتبنى الموهبة؛ بالشبكة العنكبوتية.