EN
  • تاريخ النشر: 09 أغسطس, 2014

بعد تأكيد سلبية العينات.. شقيق حالة "إيبولا" يشكر وزارة الصحة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

توجه عبدالعزيز الزهراني - شقيق المواطن السعودي إبراهيم الزهراني الذي وافته المنية مؤخرا بعد الاشتباه في إصابته بفيروس إيبولا - بالشكر لوزارة الصحة وتعاملها الراقي مع عائلة المتوفي.

  • تاريخ النشر: 09 أغسطس, 2014

بعد تأكيد سلبية العينات.. شقيق حالة "إيبولا" يشكر وزارة الصحة

توجه عبدالعزيز الزهراني - شقيق المواطن السعودي إبراهيم الزهراني الذي وافته المنية مؤخرا بعد الاشتباه في إصابته بفيروس إيبولا - بالشكر لوزارة الصحة وتعاملها الراقي مع عائلة المتوفي.

وأضاف الزهراني في تصريحات خاصة لنشرة MBC السبت 9 أغسطس/آب 2014- أن الوزارة على كافة مستوياتها تعاملت بطريقة إنسانية عالية مع شقيقه حتى وفاته.

واعتبر الزهراني أن الإجراءات الوقائية التي اتبعتها الوزارة مع العائلة كانت إجراءات وقائية طبيعية، وأن جميع أفراد الأسرة تقبلوها بصدر رحب، موضحا أن الوزارة لا يمكن اتهامها بالتقصير في هذا الأمر.

وكانت وزارة الصحة السعودية قد أعلنت سلبية الفحوصات الأولية لعينة المواطن السعودي المشتبه بإصابته بفيروس إيبولا، والذي توفي في وقت سابق.

وأضافت الوزارة في بيان لها اليوم السبت "بأنها تلقت النتائج المخبرية من مختبرات "مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها" بأطلانتا في الولايات المتحدة الأمريكيةمشيرة إلى "أنها لا تزال في انتظار نتائج عينة أخرى تم إرسالها لمختبرات في ألمانيا".

ولفتت وزارة الصحة السعودية إلى "أنها ستستمر في متابعة الإجراءات الوقائية في التعامل مع جميع حالات الاشتباه التي تظهر عليها الأعراضمؤكدة" أنها ستواصل المتابعة الصحية للمخالطينومنوهة إلى "جاهزية فرق الاستجابة السريعة التابعة لمركز القيادة والتحكم لمباشرة أي حالة".

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت أن حصيلة فيروس إيبولا المسبب للحمى النزفية ارتفعت إلى 932 حالة وفاة في أفريقيا بوفاة 45 شخصاً خلال الفترة الممتدة بين 2 و4 أغسطس الجاري.