EN
  • تاريخ النشر: 03 مارس, 2015

اكتشاف.. الغبار موجود من بداية الكون

صغير في السن , لا رفيق له و يطوف وحيدا في الفضاء

اكتشاف.. الغبار موجود من بداية الكون..

  • تاريخ النشر: 03 مارس, 2015

اكتشاف.. الغبار موجود من بداية الكون

اكتشاف جديد أثار الجدل والشغف في الآن نفسه عندما كشف علماء فلك أن مجرة بعيدة جدا تشكلت بعد 700 مليون سنة إثر الإنفجار الكبير كانت تحوي الغبار وهو عنصر أساسي لتشكل النجوم والكواكب. في الدراسة التي نشرتها مجلة "نيتشر" فعند بدايات الكون  قبل 13.8 مليار سنة  لم يكن الغبار متوفرا وقد تشكلت أولى المجرات من الغاز على ما أوضح فريق علماء الفلك. وقال داراش واتسن عالم الفيزياء الفلكية في معهد نيلس بور في جامعة كوبنهاغن في بيان "هي المرة الأولى التي يكتشف فيها غبار في إحدى أكثر المجرات بعدا ترصد حتى اليوم".

العالم واتسن أضاف "هذا الإكتشاف يظهر أن المجرات تعززت سريعا بفضل جزيئيات من الغبار تحوي عناصر مثل الكربون والأوكسجين". فيما يقول "عملية تشكل النجوم بدأت تاليا في وقت مبكر من تاريخ الكون وهي مرتبطة بتشكل الغبار".

وحول عمليات الرصد لهذه المجرات فيستعين علماء الفيزياء الفلكية بالتيلسكوب الراديوي الكبير "الما" والتلسكوب الكبير جدا "في ال تي" في تشيلي

ويشار إلى أن هذه المجرة المعنية تحمل اسم "ايه 1689-زد دي1" وهي صغيرة الحجم. وقال ميشال ميخالوفسكي من جامعة أدنبره "أن كتلتها أقل بمئة مرة من درب التبانة إلا أنها تؤدي إلى تشكل نجوم أسرع بكثير".

كما أضاف أن "الجزء الأكبر من النشاط المرتبط بتشكل النجوم محجوب عنا كليا بسبب الغبار الكوني ولم يسبق لنا أن رأينا ذلك على مسافات بهذا البعد".