EN
  • تاريخ النشر: 16 ديسمبر, 2011

روسيا فاجأت مجلس الأمن بقرار يدين دمشق 200 ألف يتظاهرون في حمص ضد الأسد.. والأمن يقتل 19 مدنيًّا

المحتجون السوريون

مئات الآلاف يتظاهرون في سوريا مطلبين بسقوط بشار الأسد،في تقرير لنشرة أخبار MBC

مئات الألاف من السوريين يتظاهرون في جمعة "الجامعة العربية تقتلنا" ويبعثون برسالة قوية إلى نظام الأسد بأنهم لن يستسلموا.

  • تاريخ النشر: 16 ديسمبر, 2011

روسيا فاجأت مجلس الأمن بقرار يدين دمشق 200 ألف يتظاهرون في حمص ضد الأسد.. والأمن يقتل 19 مدنيًّا

19 قتيلاً على الأقل هي حصيلة بنادق الأمن السوري في التظاهرات التي شهدتها سوريا، اليوم الجمعة، والتي عُرفت باسم "الجامعة العربية تقتلنا"؛ وذلك لإدانة جمود الجامعة العربية.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أفاد بأن أكثر من 200 ألف شخص تظاهروا، اليوم الجمعة، في شوارع مدينة حمص وسط البلاد، مطالبين بسقوط نظام بشار الأسد، حسب تقرير نشرة التاسعة على MBC1 الجمعة 16 ديسمبر/كانون الأول 2011.

وفي هذا الوقت نفسه يعقد المجلس الوطني السوري المعارض اجتماعًا يستمر ثلاثة أيام، في تونس لتحقيق تنسيق أكبر بين أطراف المعارضة ولتسريع إسقاط النظام السوري.

في موازاة ذلك، يُجري فاروق الشرع نائب الرئيس السوري مباحثات في موسكو مع كبار المسؤولين حول الأزمة السورية.

وكانت روسيا قد فاجأت المجتمع الدولي، أمس الخميس، بتقديمها مشروع قرار إلى مجلس الأمن يدين أعمال العنف في سوريا من قِبَل "جميع الأطرافلكن الغرب والمعارضة السورية رفضا القرار؛ لأنه يساوي بين الضحية والجلاد.