EN
  • تاريخ النشر: 01 نوفمبر, 2011

سرطان الثدي يقتل 10 جزائريات يوميًّا

زيادة نسبة الإصابة بسرطان الثدي في الجزائر

سرطان الثدي يقتل 10 جزائريات سنويا في تقرير لنشرة أخبار MBC

نسبة الإصابة بسرطان الثدي في إزدياد مستمر، فما هي الأسباب وطرق الوقاية والعلاج؟

تدفع 10 جزائريات حياتهن يوميا بسبب سرطان الثدي، وكشفت الإحصائيات أن المرض زاد بنسبة خمسة أضعاف في العشرين سنة الأخيرة، بزيادة 7 آلاف حالة جديدة سنويا، وأرجع المختصون ارتفاع حالات الإصابة بسبب غياب ثقافة التشخيص المبكرة، وغياب حملات التوعية في أوساط النساء، وكذلك نقص أجهزة التشخيص.

وقال الدكتور ياسين تركمان، وهو جراح في المستشفي الجامعي: إن المرأة التي تحمل في سن متأخرة والتي لا تقوم بإرضاع أطفالها هي أكثر عرضة للإصابة بالمرض. وذلك بحسب تقرير عرضته نشرة التاسعة على MBC1 الأحد 31 أكتوبر/تشرين الأول 2011.

وكانت جمعية "زهرة" لسرطان الثدي أطلقت دعوة بالتعاون مع مجموعة MBC للكشف المبكر على سرطان الثدي.

وتنفذ الجمعية حملات مختلفة ومتنوعة، وتطبع كتيبات تشرح مسببات وأعراض المرض والوقاية منه، وتحاول الجمعية نشر ثقافة الفحص المبكر للكشف عن مرض سرطان الثدي السيدات المصابات بهذا المرض.

وكشفت جمعية زهرة عن اتجاهها لتنظيم حملات توعية مستقبلا تتجه للرجال والأطباء، باعتبار أن الرجل له دور كبير في مساعدة زوجته أو ابنته في تخطي محنة الإصابة بالمرض.