EN
  • تاريخ النشر: 29 ديسمبر, 2010

"الكارنتيكا".. وجبة شعبية جزائرية بنكهة الانتصار

أكلة ترجع إلى القرن الخامس عشر

أكلة ترجع إلى القرن الخامس عشر

"الكارنتيكا".. وجبة شعبية تنتشر هذه الأيام في الجزائر، لا سيما في "وهرانوتحمل تلك الأكلة في طياتها نكهة الانتصار على الاحتلال الإسباني الذي كان موجودا في الجزائر خلال القرن الـ15 الميلادي.

  • تاريخ النشر: 29 ديسمبر, 2010

"الكارنتيكا".. وجبة شعبية جزائرية بنكهة الانتصار

"الكارنتيكا".. وجبة شعبية تنتشر هذه الأيام في الجزائر، لا سيما في "وهرانوتحمل تلك الأكلة في طياتها نكهة الانتصار على الاحتلال الإسباني الذي كان موجودا في الجزائر خلال القرن الـ15 الميلادي.

وتعد "الكارنتيكا" هي الذكرى الوحيدة الباقية من الاحتلال الإسباني، وتعني بالعربية "الحامي" لأنها لا تؤكل إلا وهي ساخنة. حسبما ذكرت نشرة MBC يوم الثلاثاء 28 ديسمبر/كانون الأول 2010.

وترجع شعبية "الكارنتيكا" في وهران إلى تجسيدها لنشوة انتصار الدولة العثمانية على الإسبان في عام 1792، وذلك بعدما نفد الحمص -أحد المكونات الرئيسية للأكلة مع الكمون- من قلعة المرجاجو في أعالي مدينة "وهرانفلم يجد الجنود الإسبان ما يأكلونه، فخارت قواهم وفقدوا طاقتهم، مما أدى إلى هزيمتهم النكراء على يد القوات العثمانية.

وساهم تجار الأندلس والمغاربة الذين كانوا يقصدون المدينة، في ازدهار تجارة الحمص وترويج أكلة "الكارنتيكا" خلال القرن الـ15، ومنذ ذلك الوقت، أصبحت الأكلة مرجعا تاريخيا لسكان "وهرانوالوجبة التي يحتفون بها في المناسبات.