EN
  • تاريخ النشر: 04 أغسطس, 2014

موظف "هيئة" ومغني "راب" ضمن ضحايا داعش

faisal

فيصل الرويلي القتيل السعودي المنضم لتنظيم داعش الإرهابي

تلقت أسرة الشاب السعودي "فيصل الرويلي" اتصالاً من أحد أفراد تنظيم "داعش" عن مقتل ابنهم البالغ من العمر 25عام خلال مواجهات مع قوات جيش الإسلام في الغوطة الشرقية بسوريا، بعد قضائه أكثر من عامين في المنظمة حيث أنه كان من أوائل السعوديين المنظمين لـ "داعش"

  • تاريخ النشر: 04 أغسطس, 2014

موظف "هيئة" ومغني "راب" ضمن ضحايا داعش

تلقت أسرة الشاب السعودي "فيصل الرويلي" اتصالاً من أحد أفراد تنظيم "داعش" عن مقتل ابنهم البالغ من العمر 25عام خلال مواجهات مع قوات جيش الإسلام في الغوطة الشرقية بسوريا، بعد قضائه أكثر من عامين في المنظمة حيث أنه كان من أوائل السعوديين المنظمين لـ "داعش".

وكان الرويلي وهو أحد سكان منطقة الجوف السعودية ويعمل موظفا في هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، قد غادر إلى سوريا بعد أن عقد قرانه ليلتحق بصفوف التنظيم الإرهابي "داعش" قبل ثلاث سنوات، ويقول والده: "لم تظهر عليه علامات التشدد أثناء حياته وفق ما صرح به والده ولم تكن تعلم عائلته بسفره لسوريا وإنضمامه لداعش إلا بعد أن غادر البلاد". هذا ويظهر فيصل في مقطع صوتي بثه تنظيم داعش على موقع يوتيوب، يشدو بقصائد ثناء وتبجيل للقائد السابق لتنظيم القاعدة الزرقاوي، ولأبي بكر البغدادي الذي نصّب نفسه أخيرا أميرا للمؤمنين.

الصورة المتوفرة لفيصل الرويلي
365

الصورة المتوفرة لفيصل الرويلي

من جانب آخر، تحولت حياة الشاب المصري إسلام يكن تحولاً درامياً عنيفاً، بعد حياة الصخب ورياضة كمال الأجسام وموسيقي الراب إلى مقاتل على ظهور الخيول والدبابات وفي صفوف داعش.

إسلام، الذي تخرّج في مدرسة "ليسية الحرية" في هليوبوليس في منطقة مصر الجديدة عام 2009 ثم التحق بكلية الحقوق في جامعة عين شمس وتخرج فيها عام 2013، طالب والدته عبر تغريدةً من حسابه في تويتر بمغادرة مصر والذهاب إلى العراق لمينحها شقة تطل على نهر النيل ويوفر لها حياة كريمة، مشيراً إلى أنه شارك في قتل سكان الشقة بعد سيطرة "داعش" على المنطقة. واعداً كما وعد والدته بإعادة فتحه لمصر. معلن تغيره لأسمه بعد أنضمامه لـ"داعش" إلى"أبو سلمه بن يكنواتخاذه "أبوبكر البغدادي" أمير داعش قدوة له.

Image
237
Image
449
Image
400
Image
482