EN
  • تاريخ النشر: 27 سبتمبر, 2012

منى الطحاوي.. أحرجت الرجال!!

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

منى الطحاوين أحرجت الرجال، هذا ما كتبه "ريان شربيني" على حسابه في موقع تويتر، بعد أن ألقي القبض عليها في نيويورك، لمحاولتها طمس معالم إعلان يستهدف المسلمين في إحدى محطات المترو.

منى الطحاوين أحرجت الرجال، هذا ما كتبه "ريان شربيني" على حسابه في موقع تويتر، بعد أن ألقي القبض عليها في نيويورك، لمحاولتها طمس معالم إعلان يستهدف المسلمين في إحدى محطات المترو.

لا شك أن محاولة الطحاوي أثارت الكثير من الجدل على مستوى الإعلام وحتى الناس العاديين، فالصحف والمجلات سارعت إلى نشر الخبر على مواقعها الإلكترونية بعد أقل من ساعة على الحدث، وتغريدات الناس على التويتر تهاطلت.

خديجة الشيخ غردت:"منى الطحاوي، آخر شخص أتوقع أن يلقى القبض عليهارخوان فهاد العجمي بدور كتب:" ‎برافو منى، لو عمل المسلمين والعرب في الغرب مثل عملك، لحسب لنا العالم ألف حساب اتحداهم يكتبون عن اليهود، أو السود أو المثليين".

نوف المحيسن تغريدتها كانت من نوع آخر، طغى عليها التهكم والسخرية من بعض رجال الدين الذين لم يتناولوا قضية منى في تغريداتهم، وكتبت:"لا شيخ ولا مطوع يقول رأيه أو يعبر في الهاشتاق ..تلاقونهم خايفين يثنون على إمرأه وغير محجبة بعدها ينحسب عليم مناصرين للسافرات".

الملفت بالموضوع أن رسام الكاريكاتور البرازيلي كارلوس لاتوف رسم كاريكاتورا ينتقد فيه ازدواجية معيار الحرية في أمريكا، وكتب على حسابه في التويتر:"اللوبي الإسرائيلي يتحدث عن منى الطحاوي، وكالعادة يتهمها بمعاداة السامية".

الطحاوي بدورها كتبت على حسابها في التويتر:":"شكرا لكل النساء والرجاء الذين ينترظرونني خارج المحكمة ليعطونني موزا وما، أحبكم، الرجاء كتابة اسماءكم.

Image
257
Image
257