EN
  • تاريخ النشر: 29 يناير, 2012

مقتل 66 سوريًّا بينهم مدنيين في قصف للجيش السوري

مقتل 66 سوريًّا بينهم مدنيين

مقتل 66 سوريًّا بينهم مدنيين

مقتل 66 سوري بينهم 26 مدني و40 جندي من الجيش السوري الحر ونبيل العربي يأمل بتغير موقف الصين وروسيا من المباردة العربية

  • تاريخ النشر: 29 يناير, 2012

مقتل 66 سوريًّا بينهم مدنيين في قصف للجيش السوري

قُتل 66 سوريًّا، اليوم الأحد 29 يناير/كانون الثاني، أغلبهم في ريف دمشق؛ بينهم 26 مدنيًّا و40 من الجيش السوري الحر.

وتشن قوات الأمن السورية حملة عسكرية عنيفة لإعادة السيطرة على بعض المناطق التي سيطرت عليها قوات المعارضة، وقال نشطاء إن آلاف الجنود السوريين على متن حافلات جند مدرعة انتقلوا إلى ضواحي في دمشق ومناطق أخرى سقطت في أيدي المعارضة، في محاولة لاستعادتها.

وتقترب عمليات المعارضة بالتدريج من العاصمة دمشق حسب الجيش السوري الحر، كما أظهرت صور بثت على الإنترنت آثار دماء واسعة في مناطق سكنية قصفها الجيش السوري بصواريخ المدفعية.

وأعرب الأمين العام لجامعة الدول العربية "نبيل العربي" عن أمله في أن يتغير موقف كل من الصين وروسيا من مشروع القرار الذي يجري إعداده في مجلس الأمن، لدعم المبادرة العربية لإنهاء الأزمة في سوريا.

وقال العربي إن هناك اتصالات تجرى مع روسيا والصين حول الوضع في سوريا وتوجه العربي إلى نيويورك؛ حيث سيعرض على مجلس الأمن الدولي يوم الثلاثاء المبادرة الأخيرة لتسوية الأزمة السورية.

وعلم أن الدول الأوروبية والعربية التي تقف وراء مشروع القرار تعمل على إعادة صياغة النص بعد تعليق مهمة المراقبين العرب في سوريا.