EN
  • تاريخ النشر: 02 فبراير, 2012

مقتل 11 مدنيًّا برصاص قوات الأمن السورية

مقتل 11 سوريًّا برصاص قوات الأمن

العنف يتواصل في سوريا

قوات الأمن السورية تقتل 11 مدنيًّا، والمرصد السوري يؤكد انشقاق 10 جنود شمال غرب البلاد.

  • تاريخ النشر: 02 فبراير, 2012

مقتل 11 مدنيًّا برصاص قوات الأمن السورية

 أعلنت هيئة الثورة السورية مقتل 11 مدنيًّا برصاص قوات الأمن اليوم الخميس 2 فبراير/شباط 2012م، فيما أكدت لجان التنسيق المحلية أن دبابات وناقلات جند مدرعة اقتحمت بلدة الجيزة بريف درعا، وبدأت بإطلاق نار من رشاشتها الثقيلة باتجاه المنازل.

 وأشارت اللجان إلى وقوع عدد من القتلى والجرحى في سقوط قذائف على البلدة، بحسب تقرير نشرة التاسعة على MBC1 الخميس 2 فبراير/شباط 2012م.

  وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان انشقاق 10 جنود عن الجيش السوري قرب سراقب شمال غرب البلاد، واشتبكوا مع قوات عسكرية وأعطبوا ناقلة جند مدرعة.

 كما شهدت مدينة حماة إضرابًا عامًا لإحياء لذكرى المجزرة التي قام بها النظام السوري عام 1982، وأدت إلى سقوط 20 ألف قتيل، بحسب بعض التقديرات، بينما تقول المعارضة السورية إن الرقم قد تجاوز 40 ألفًا.

 وفي السياق نفسه، خرجت تظاهرات في عدة مدن سورية إحياءً للذكرى الثلاثين لمجزرة مدينة حماة.

من جهة أخرى، تناقش الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي صيغة جديدة لمشروع قرار حول سوريا يدعم خطة الجامعة العربية، لكنه لا يشير إلى عملية انتقال السلطة من الرئيس السوري بشار الأسد إلى نائبه.

 من جانبه، أعلن ناصر جودة -وزير الخارجية الأردني- انسحاب المراقبين الأردنيين من بعثة المراقبين العرب إلى سوريا.