EN
  • تاريخ النشر: 23 مارس, 2009

معرض البيت المثالي: "نيولوك" الأثاث أوفر من ترك المسكن

الأزمة المالية والانكماش الاقتصادي اللذان يمر بهما العالم يخيِّمان على معرض البيت المثالي لهذا العام، 2009 الذي أقيم في لندن.

الأزمة المالية والانكماش الاقتصادي اللذان يمر بهما العالم يخيِّمان على معرض البيت المثالي لهذا العام، 2009 الذي أقيم في لندن.

المعرض ضم أحدث ابتكارات الاستفادة بأقصى درجة من مساحات المنازل، وأقصى توفير ممكن للطاقة والمال.

"الابتكار وليس الانتقال".. كان هذا شعار المعرض، مقترِحًا تغيير شكل المسكن، كحلٍّ للذين يرغبون في تغيير مكان إقامتهم ولا يملكون المال الكافي، أو الذين يطمحون في التغيير والارتقاء ولا يمكنهم ذلك بسبب أزمة الركود الاقتصادي العالمي وارتفاع أسعار العقارات والمنازل.

مايك سوميرز -منظم معرض البيت المثالي- يوضح في لقاء بنشرة mbc ليوم الأحد 22 مارس/آذار، قائلاً: فكرة الانتقال إلى منزل آخر لا تبدو سديدة هذا العام، ونحن هنا حاولنا أن نجعلك تحب ما تملك، وأن تطور نمط عيشك بما يناسبك من غير أن تبتاع منزلاً آخر، أو أن تحسن مظهر بيتك ليجلب لك ثمنًا أعلى عند بيعه.

وينقل تقرير داليا البكري "دبي" خيارات المعرض ذاكرًا: إنك إذا كنت ترغب بغرفة نوم إضافية يمكنك اللجوء إلى هذا السرير المعلق، فيصبح جزءًا من ديكور غرفة الجلوس في النهار وسريرًا مريحًا في الليل، أو وِّسع مطبخك بشكل عمودي وليس أفقيًا، أو أضف لمسةً عصرية لبيتك مع تغليف أثاث منزلك بألوان صاخبة، كسرًا للضجر.. أو اقتنِ جهازًا كهربائيًا متعدد الأغراض ليوفر عليك المساحة والطاقة.

بول فروبيشر -مصمم الجهاز-: هذا الجهاز يجمع مصباحًا جميلاً موفرًا للطاقة، وجهاز 3MP، وسماعات بنظام صوتي عالي الجودة، ومشغل أقراص، وكل ذلك في مساحة صغيرة.

أما بالنسبة للباحثين على المساحات الخضراء فيقول لك المشاركون في المعرض آن الآوان لاعتماد وسائل قليلة التلويث وطويلة العمر وقابلة للتدوير ولا تحتاج إلى صيانة دورية.