EN
  • تاريخ النشر: 01 أبريل, 2015

مدرس يتحرش بتلميذاته لسنوات ويهددهن بفقي العين

طفلة تبكي

مريض جنسيا شاء القدر أن يصبح أستاذ مدرسي، أشبع رغباته المريضة مع تلميذات قاصرات ولم تتجرأ إحداهن بالبوح بما حصل خوفا من تهديداته لهن ولباقي التلاميذ بفقي عين من يقول حرفا عن فضيحته..

  • تاريخ النشر: 01 أبريل, 2015

مدرس يتحرش بتلميذاته لسنوات ويهددهن بفقي العين

مريض جنسيا شاء القدر أن يصبح أستاذ مدرسي، أشبع رغباته المريضة مع تلميذات قاصرات ولم تتجرأ إحداهن بالبوح بما حصل خوفا من تهديداته لهن ولباقي التلاميذ بفقي عين من يقول حرفا عن فضيحته.

وفي إحدى الفصول وكان الدرس عن التحرش الجنسي تشجع بعض التلاميذ وذهبوا للتلميذات للاتي تعرضن للتحرش وطلبوا منهن عدم السكوت وإخبار أهاليهن، وهذا ما حصل.

ذهب الأهالي إلى وكيل الملك في مدينة مكناس وبادر من جهته بإرسال لجنة للتحقيق في القضية، ولكن خدعة كان قد حاكها المدرس مع المدير وبعض الأهالي لكن سرعان ما افتضحت وتبينت الحقيقة.

كان هذا المدرس يجبر التلاميذ على إغماض أعينهم ويبدأ هو بالتحرش بالتلميذات عبر تقبيلهن ولمسهن وإجبارهن على ملامسته وحسب ما جاء في "الصباح" المغربية، انتقل آهالي الضحايا، الثلاثاء الماضي، إلى الحاجب، حيث احتجوا أمام نيابة التربية الوطنية، مطالبين بوضع كاميرات داخل الأقسام، ومحاسبة المعتدين جنسيا على الأطفال، كما يعتزم الآباء تنظيم وقفة احتجاجية أخرى أمام محكمة الاستئناف بمكناس للمطالبة بإنزال أقسى العقوبات بالمتهم المتابع في الملف، وبإعادة فتح تحقيق جديد للاستماع إلى جميع التلاميذ.

جدير بالذكر أن تحرش هذا الرجل بالفتياة استمر لسنوات وجاء في أقوال إحداهنأن استغلها لمدة 3 سنوات.