EN
  • تاريخ النشر: 01 سبتمبر, 2012

محكمة الجنايات تؤجل محاكمته وتوفيق عكاشة يؤكد: الإخوان يريدون كتم أي صوت مخالف

قررت محكمة جنايات الجيزة، والمنعقدة بمحكمة جنوب القاهرة بباب الخلق، برئاسة المستشار حسن عبدالخالق، السبت، تأجيل جلسات محاكمة الإعلامي توفيق عكاشة، رئيس قناة "الفراعينلاتهامه بالتحريض على قتل رئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسي.

قررت محكمة جنايات الجيزة، والمنعقدة بمحكمة جنوب القاهرة بباب الخلق، برئاسة المستشار حسن عبدالخالق، السبت، تأجيل جلسات محاكمة الإعلامي توفيق عكاشة، رئيس قناة "الفراعينلاتهامه بالتحريض على قتل رئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسي، وإهدار دمه والتعدي عليه بالإهانة، وتوجيه عبارات تحمل عيباً لشخصه، إلى جلسة 3 أكتوبر/تشرين الأول مع إخلاء سبيل المتهم إعمالاً بقرار مرسي بمنع حبس الصحافيين.

ونشبت بعض المشادات بين أنصار عكاشة وبعض المصورين المتواجدين داخل القاعة، أثناء محاولة التقاط صور لعكاشة داخل قفص الاتهام.

ونفى عكاشة، لدى افتتاح محاكمته، أن يكون حرّض على قتل الرئيس مرسي. وقال متحدثاً أمام قضاة المحكمة الجنائية، إن كل ما فعله هو انتقاد مرسي، نقلاً عن تقرير لـ"فرانس برس".

وندّد عكاشة بما اعتبره "محاكمة سياسيةمعلناً أن "الإخوان المسلمين يريدون كتم أي صوت مختلف للعودة إلى نظام ما قبل الثورة".

وأكد أنه ملاحق قضائياً لأنه "كشف ضلوع الإخوان المسلمين في الهجمات على مراكز الشرطة والمحاكم والسجون خلال الثورة".