EN
  • تاريخ النشر: 29 مايو, 2012

20 حالة فقط راحت ضحية إطلاق نار بالمدفعية والدبابات محققو الأمم المتحدة: معظم ضحايا مجزرة الحولة تم إعدامهم بدم بارد

جانب من مجزرة الحولة

جانب من مجزرة الحولة

أعلن متحدث باسم المفوضية العليا لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة أن معظم ضحايا مجزرة الحولة في سوريا أعدموا بدم بارد استنادا إلى النتائج الأولية لتحقيق أجرته الأمم المتحدة.

  • تاريخ النشر: 29 مايو, 2012

20 حالة فقط راحت ضحية إطلاق نار بالمدفعية والدبابات محققو الأمم المتحدة: معظم ضحايا مجزرة الحولة تم إعدامهم بدم بارد

أعلن متحدث باسم المفوضية العليا لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة أن معظم ضحايا مجزرة الحولة في سوريا أعدموا بدم بارد استنادا إلى النتائج الأولية لتحقيق أجرته الأمم المتحدة.

وقال روبرت كولفيل خلال مؤتمر صحافي "نعتقد أن أقل من عشرين من عمليات القتل الـ108 يمكن أن تنسب إلى إطلاق نار بالمدفعية والدبابات".

أقل من عشرين من عمليات القتل الـ108 يمكن أن تنسب إلى إطلاق نار بالمدفعية والدبابات
روبرت كولفيل

وأضاف إن "معظم الضحايا الآخرين أعدموا بشكل سريع في حادثين مختلفين" نسبهما سكان في المنطقة إلى مسلحين من "الشبيحة" التابعين للنظام السوري.

ورفض كولفيل القول لوسائل الإعلام من هم محققو الأمم المتحدة المكلفون هذا الملف لأسباب أمنية.

من جهة أخرى أكد أن المفوضية العليا تأمل في "أن يكون هناك تقرير مفصل" حول مجزرة الحولة.

وقال "سيكون هناك تقرير على الأقل من لجنة التحقيق حول سوريا" المكلفة من قبل مجلس حقوق الإنسان لدى الإمم المتحدة.

والجمعة قتل 108 أشخاص بينهم 49 طفلا في مجزرة الحولة كما أفادت الأمم المتحدة.

ونفت دمشق بالكامل أي مسؤولية لها متهمة "المجموعات الإرهابية المسلحة بارتكاب المجازر" في الحولة.

ونددت طهران وبكين اللتان تدعمان دمشق بهذه المذبحة واعتبرتا في الوقت نفسه إنه يجب تحديد المسؤولين، محاولتان عبر ذلك تبرئة السلطات.

ويتوقع أن تنشر لجنة مشتركة من الجيش والقضاء كلفتها دمشق التحقيق في أعمال العنف هذه، استنتاجاتها الأربعاء.

من جهته قال كولفيل في جنيف "الواضح هو أنه حدث شنيع وقع في الحولة وهناك قسم كبير على الأقل كان إعدامات فورية بحق مدنيين بينهم نساء وأطفال".

وفي هذه المرحلة يبدو أن "عائلات بكاملها قتلت في منازلها".