EN
  • تاريخ النشر: 13 سبتمبر, 2012

ماذا ترتدين لتحصلي على ترقية في عملك؟

أشارت دراسة جديدة أن الكثير من النساء البريطانيات يعتقدن أن الثياب المثيرة هي أسهل الطرق وأسرعها للحصول على ترقية في العمل لكن الدراسة خيّبت آمالهن وأثبتت العكس.

  • تاريخ النشر: 13 سبتمبر, 2012

ماذا ترتدين لتحصلي على ترقية في عملك؟

أشارت دراسة جديدة أن الكثير من النساء البريطانيات يعتقدن أن الثياب المثيرة هي أسهل الطرق وأسرعها للحصول على ترقية في العمل لكن الدراسة  خيّبت آمالهن وأثبتت العكس.

وقالت الدراسة، التي نشرتها صحيفة ديلي اكسبريس أمس الأربعاء، إن النساء الراغبات في صعود السلم الوظيفي عليهن تجنب ارتداء الملابس الاستفزازية، مثل القمصان الكاشفة والتنانير القصيرة الضيقة.

ووجدت الدراسة أن حتى ارتداء الثياب المعروفة بـ "ملابس النفوذ" من أزياء فترة ثمانينيات القرن الماضي لن تضمن للنساء الطامحات الحصول على ترقية في العمل.

وأظهرت الدراسة أن 61 بالمئة من النساء البريطانيات العاملات يعتقدن أن أكبر زلة في السلوك الاجتماعي بالنسبة إلى المرأة هي ارتداء ملابس تكشف عن أكبر قدر من مفاتنها، إلا أنهن اخترن مقدمة البرامج التلفزيونية هولي ويلوبي لتكون أفضل من تمثل مظهر المرأة البريطانية العاملة، رغم ارتدائها ملابس تكشف عن معظم صدرها.

وجاء في وكالة يونايتد برس إنترناشونال أن أسوأ شيء يمكن أن تفعله المرأة في العمل هو التبرج بقصد الحصول على ترقية سريعة، ورفضت 54 بالمئة من البريطانيات العاملات ارتداء التنانير القصيرة الضيقة و51 بالمئة الإفراط في وضع مساحيق التجميل مقابل الحصول على ترقية.

وذكرت إن 61 بالمئة من النساء البريطانيات العاملات اعترفن بأنهن سيجدن صعوبة في قبول الزي الصارم في الوظيفة إذا ما تم فرضه عليهن من قبل أرباب العمل، رغم امتلاكهن لأفكار واضحة بشأن ما هو مقبول وغير مقبول من الملابس في العمل.

وأضافت إن 22 بالمئة من النساء البريطانيات العاملات أبدين استعدادهن لترك وظائفهن في حال طلب منهن أرباب العمل ارتداء نوعية معينة من الملابس.