EN
  • تاريخ النشر: 29 يناير, 2012

الضيق والخفقان خلال الطعام، والدوار بعد العَشاء مؤشرات عند الأكل تظهر استعداد الإصابة بالسكري

طعام

سيدة تتناول طعامها

إشارات جسدية ينبغي الالتفات لها، لتفادي الإصابة بداء السكريي، ومواصفات في مستوى السمنة توضح مدى احتمالية الإصابة بالمرض.

  • تاريخ النشر: 29 يناير, 2012

الضيق والخفقان خلال الطعام، والدوار بعد العَشاء مؤشرات عند الأكل تظهر استعداد الإصابة بالسكري

دراسات طبية حديثة أثبتت أن هناك مؤشرات قبل الإصابة بالسكري تتمثل في الشعور بالخفقان خلال تناول الطعام، والشعور بالدوار بعد وجبة العشاء، مشيرة إلى أن هذه الإشارات تعني تناول كثير من السكري أو المشروبات المحلاة، وتعني ارتفاع معدل السكر في الجسم عن الحد الطبيعي.

الإشارات التي تعني أن صاحبها على وشك الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، هي، وفقا لتقرير في نشرة أخبار MBC، الشعور بالضيق والخفقان بعد الأكل، والدوار عقب وجبة العشاء، وتلك الأعراض تعني تناول كما من السكريًّات والمشروبات المحلاة أو الأغذية الرديئة، على نحو مفرط.

الدراسة أوضحت أن هناك أطعمة صحية؛ مثل الدقيق المنخول والخضراوات والفواكه، يصعب على الجسم تحليلها، ما يساعد على تفتيت مستوى السكر في الجسم.

مقياس للإصابة، قدمته الدراسة يقول "إذا كنت تعاني من زيادة في الوزن، ولم يفلح تخفيف السعرات الحرارية في إنقاص وزنك، فاعلم أن جسمك أصبح مقاومًا للأنسولين".

ونصحت الدراسة بعدم الانسياق في تمارين وحميات للإنقاص السريع للوزن، موصية بخفض متوازن من "5 : 10" كيلوجرامات، مع استمرار ممارسة الرياضة بانتظام، للوقاية من السكري بنسبة 60%.

"هل أنت تشبه التفاحة أم الكمثرى؟إذا كنت كالثانية، فإنك أقل عرضة للإصابة بالسكري، بحسب الدراسة، فالرجل الذي يصل خصره إلى أربعين بوصة فأكثر، أكثر عرضة للمرض، أما خطر السكري لدى المرأة، فيبدأ عند زيادة خصرها إلى 50 بوصة فأكثر.