EN
  • تاريخ النشر: 03 نوفمبر, 2011

بعد يوم من موافقتها على المبادرة العربية قوات الأمن السورية تقتل عشرين مدنيًا في حمص

قوات الأمن السورية تقتل عشرين مدنيا في حمص

عشرون قتيلا في حمص برصاص الأمن السوري

قوات الأمن السورية تقتل عشرين مدنيا في حمص، بعد يوم واحد من موافقة دمشق على المبادرة العربية

  • تاريخ النشر: 03 نوفمبر, 2011

بعد يوم من موافقتها على المبادرة العربية قوات الأمن السورية تقتل عشرين مدنيًا في حمص

بعد يوم واحد من موافقة دمشق على المبادرة العربية للخروج من الأزمة التي تعيشها البلاد، قتل عشرون شخصًا برصاص قوات الأمن السورية في مدينة حمص، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأضاف المرصد أن القوات السورية شنت عمليات دهم واسعة النطاق في دير الزور والبلدات المجاورة واعتقلت خلالها أكثر من 80 شخصًا، بحسب تقرير نشرة التاسعة على MBC1 الخميس 3 نوفمبر/تشرين الثاني 2011م.

من جهتها، شككت لجان التنسيق المحلية التي تمثل حركة الاحتجاج السورية في الداخل في جدية قبول النظام السوري للمبادرة العربية، ولكنها رحبت في الوقت نفسه بمواصلة اللجنة الوزارية العربية مساعيها الرامية إلى حقن دماء المدنيين وحمايتهم من أعمال القمع التي تقوم بها قوات الأمن.

ودعت اللجان إلى التظاهر السلمي غدًا للاستمرار في ممارسة الضغط على النظام السوري الذي قد تكون المبادرة العربية آخر طوق نجاة إليه قبل انتقال ملف الأزمة إلى مرحلة التدويل.

وبينما التقى الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي بوفد من المكتب الوطني للوفد الوطني السوري، دعت وزير الخارجية الاتحاد الأوربي كاثرين اشتون سوريا إلى تطبيق المبادرة العربية بشكل كامل وسريع، وإنهاء حملة القمع التي يشنها النظام السوري ضد مناهضيه.