EN
  • تاريخ النشر: 10 ديسمبر, 2012

عطر صاروخ M75 في أسواق غزة

بعدما صمد الغزيون ثمانية أيام أمام العدوان الإسرائيلي عليهم في "الرصاص المسكوببدأوا يشتمّون رائحة النصر من خلال عطر " M75 " الجديد الذي نزل في أسواق غزة هذا السبت، فقد استمدت شركة فلسطينة الإسم من صاروخ كتائب عز الدين القسام الذي وصل تل أبيب و أرعب الإسرائيلين.

  • تاريخ النشر: 10 ديسمبر, 2012

عطر صاروخ M75 في أسواق غزة

بعدما صمد الغزيون ثمانية أيام أمام العدوان الإسرائيلي عليهم في "الرصاص المسكوببدأوا يشتمّون رائحة النصر من خلال عطر " M75 " الجديد الذي نزل في أسواق غزة هذا السبت، فقد استمدت شركة فلسطينة الإسم من صاروخ كتائب عز الدين القسام الذي وصل تل أبيب و أرعب الإسرائيلين.

وتحول M75  وهو إسم صاروخ من إنتاج "كتائب عز الدين القسام" إلى ماركة عطر مسجلة لشركة "خليك ستايل" للعطور، وتحدث المهندس شادي عدوان، مدير الشركة، ل"العربية.نت" عن منتج الشركة الجديد، وقال أنه "شبيه برائحة صواريخ المقاومة ومنعش وفوّاح".

وكانت شركة "خليك ستايل" الذي أسسها عام 1999 أربع رجال أعمال فلسطينيين قد صرحت أن زجاجة العطر استوردت من الصين، وقامت الشركة بتعبئة الزجاجات بمصنعها في غزة، وقد باعت من يوم السبت إلى اليوم 150 زجاجة بين رجالي ونسائي.

وقال عدوان أن الشركة قد أهدت الطاقم الوزاري كله بحكومة حماس زجاجات من العطر M75  ، وتنوي الشركة الآن افتتاح كشك على معبر رفح، ليتمكن المسافرون من المصريين والفلسطينيين أن يشتروا العطر الذي قد يخفف عنهم متاعب السفر وينعشهم.

ولم تحتوي الزجاجة على صورة أو رسم للصاروخ بل اكتفت بكتابة M75  بالإضافة إلى شرح محتويات العطر، فقد تضمّن عطر الرجال أريج البحر وزهر الليمون وبعض الحمضيات، أما نسخة النساء فاحتوت على الورد والياسمين والريحان، أي ما يسمونه "فلورال" بعالم العطور، وكتب على نسخة الرجال عبارة "لمن يعشق النصر" أما نسخة النساء فكتب عليها "عطر لا يقاوم."