EN
  • تاريخ النشر: 26 يونيو, 2013

صور فوتوغرافية فلسطينية أكبر عمرا من "إسرائيل"

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

جسد المعرض الفني الفوتوغرافي الذي جاء تحت عنوان "فلسطين قبل عام 1948 ليست مجرد ذاكرة" للمصور الفلسطيني خليل الراعد روح المعاناة التي عاشها الإنسان الفلسطيني في مختلف المجالات الحياتية وصولا إلى الاحتلال الإسرائيلي.

جسد المعرض الفني الفوتوغرافي الذي جاء تحت عنوان "فلسطين قبل عام 1948 ليست مجرد ذاكرة" للمصور الفلسطيني خليل الراعد روح المعاناة التي عاشها الإنسان الفلسطيني في مختلف المجالات الحياتية وصولا إلى الاحتلال الإسرائيلي.

وقال هشام أبوسمية - مراسل نشرة MBC يوم الأربعاء 26 يونيو/حزيران 2013 - أن المعرض يتم مجموعة من الصور التي التقطت ما بين عامي 1854 وحتى عام 1957 أي أنها تلخص حياة الفلسطينيين قبل ظهور "إسرائيل" بحوالي 100 عام.

وقالت فيرا تماري - المسؤولة عن المعرض - أنه لا يثير الحنين والشوق إلى المكان وإنما هو إلهام للإنسان أن يتمسك أكثر وأكثر بأرضه وبمدنه، خاصة أن هذه الصور تؤكد أن الإنسان الفلسطيني كان موجود على أرضه منذ أقدم العصور، لنفي المزاعم الإسرائيلية التي تقول إن فلسطين كانت أرضا بلا شعب.

وأظهرت الصور مختلف مناحي الحياة الفلسطينية بداية من شعب في أمان واستقرار مرورا بالحكم العثماني والانتداب البريطاني وصولا إلى الاحتلال الإسرائيلي، ومجموعة الصور ما هي إلا مجموعة من آلاف الصور التي تصور فلسطين بعيون فلسطينية، ومحفوظة في أرشيف لدى مؤسسة الدراسات الفلسطينية التي تهدف إلى سرد حكايات الأرض والشعب الفلسطيني، من خلال روايات واقعية وحقيقية.