EN
  • تاريخ النشر: 30 أكتوبر, 2011

شد قماط الوليد يصيب بخلل في الأنسجة الوركية

إصابة لفتاة نتيجة لشد القماط بطريقة خاطئة

المشكلات الصحية التي يسببها شد القماط بطريقة خاطئة

تقرير يرشد الأمهات إلى الطريقة الصحيحة لشد قماط الأطفال الرضع حتى لا يصابون بمشكلات صحية

  حذرت دراسات حديثة الأمهات من شد القماط حول الوليد على نحو خاطئ، لأنه قد يسبب خللاً في الأنسجة الوركية عند الرضع، وذلك رغم أنه يقلل بكاءهم ويحسن أنماط نومهم.

  التقرير الذي عرضته نشرة التاسعة على MBC1 السبت 29 أكتوبر/تشرين الأول 2011م عرضت حالة الطفلة هالي التي تبلغ السادسة، وتعرضت قبل ذلك إلى خلل في الأنسجة الوركية سببته الطريقة الخاطئة التي كانت والدتها تلفها بها عندما كانت رضيعة.

 ويقول الدكتور شارلز برايس، الاختصاصي في طب عظام الأطفال: "شد القماط بقوة مع استقامة الرجلين يحرك بالفعل ورك الوليد".

 ويشير دكتور برايز إلى أن شد القماط بقوة يعد مشكلة كبيرة، ويحذر الآباء والأمهات من مغبة هذا الفعل البسيط وغير المتعمد.

 ولتفادي تلك المشكلة ينبغي لف الطفل على نحو يمكنه من ثني رجليه وتحريك مفصل الورك، وينبغي وضع البطانية على الكتفين مع إنزال الذراعين إلى أسفل، ثم تتم عملية اللف والشد مع ترك فراغ كافٍ لمفصل الورك، ثم القيام بطي الطرفين لينتهيا على شكل حزمة.