EN
  • تاريخ النشر: 12 مارس, 2015

حادث مروري كل 60 ثانية في السعودية

أكد الأمين العام للجنة السلامة المرورية في المنطقة الشرقية المهندس سلطان الزهراني أن حالات الوفاة السنوية في السعودية تتجاوز 7 آلاف حالة ..

  • تاريخ النشر: 12 مارس, 2015

حادث مروري كل 60 ثانية في السعودية

أكد الأمين العام للجنة السلامة المرورية في المنطقة الشرقية المهندس سلطان الزهراني أن حالات الوفاة السنوية في السعودية تتجاوز 7 آلاف حالة، فيما تصل الإصابات الخطيرة الناجمة عن الحوادث المرورية لنحو 39 ألف إصابة، كاشفا وقوع حادث واحد على الأقل في المملكة كل دقيقة.

وبحسب "مكة" قال إن المملكة تحتل موقعا متقدما بدول العالم في إجمالي الوفيات لكل 100 ألف شخص، حيث يصل العدد إلى 21 وفاة، لافتا خلال ورشة عمل نظمتها غرفة الشرقية مساء أمس الأول إلى أن دراسة صادرة عن مدينة الملك عبدالعزيز رفعت العدد إلى 29 حالة، مبينا أن لجنة السلامة المرورية بالشرقية أجرت دراسة دقيقة أظهرت أن الخسائر الاقتصادية الناجمة عن الحوادث المرورية بالمنطقة تبلغ 3 مليارات ريال سنويا.

فيما قال مدير إدارة التسويق والعلاقات بشركة «نجم» فراس ناصر خلال ورقة قدمها للورشة إن شركته تساند المرور في الحوادث البسيطة التي تقل قيمتها عن 5 آلاف ريال، لافتا إلى أن 70 % من الحوادث المرورية التي تقع بالمملكة بسيطة، مضيفا أن الشركة تقدم خدمة استقبال المطالبات في الحوادث في المدن البعيدة التي لا توجد فيها شركات تأمين، بحيث يتم إرسال المطالبات الكترونيا بهدف اختصار الفترة الزمنية للحصول عليها، مؤكدا أن الشركة تسعى لتعميم هذه الخدمة على جميع المدن مستقبلا، مضيفا أن إجمالي الوثائق الجديدة يقدر بنحو 20 – 25 ألفا يوميا، فيما يتراوح عددها بين 400 – 500 ألف وثيقة شهريا.

وذكر أن المدن الرئيسة تستحوذ على 60 % - 65 % من الحوادث التي تباشرها « نجم»، مضيفا أن الشركة استطاعت تحسين زمن الوصول للحوادث ليتراوح بين 21- 60 دقيقة في عام 2014، مقابل 1,5 – 3 ساعات في عام 2009، مرجعا ذلك لانتهاج الشركة سياسة تحليل البيانات ومعرفة أوقات الذروة، والتي تكون بين 8 صباحا – 5 عصرا، بخلاف شهر رمضان (10 – 12) مساء.

وأشار المدير الإقليمي بالمنطقة الشرقية لإحدى شركات التأمين، صالح العنزي، إلى وجود مسؤولية على صاحب الوثيقة للحصول على المستحقات المالية، ومنها إخطار الجهات المختصة عن حدوث الخسارة، وكذلك تقديم كل المستندات المطلوبة، والتعامل بصدق مع الواقعة دون إخفاء بعض المعلومات المهمة.

وأوضح أن شركات التأمين ملتزمة بدفع المطالبات المالية خلال 15 يوما من تاريخ استلام المطالبة مكتملة المستندات، كما أن الشركات ملزمة بتزويد صاحب الوثيقة بتلقي المطالبة خلال سبعة أيام من استلامها.

وذكر أن مؤسسة النقد السعودي أنشأت لجنة للمنازعات للجوء إليها في حال عدم الاتفاق على المبالغ أو عدم اقتناع الطرف الآخر بالمبلغ المقدر نتيجة الحادث المروري.