EN
  • تاريخ النشر: 12 نوفمبر, 2012

جزائري يخترق 20 موقعا إلكترونيا إسرائيليا

هاكر

هاكر

اخترق هاكر جزائري 20 موقعا إلكترونيا إسرائيليا، احدها تابع "لجيش الدفاع الإسرائيليتحتوي على ملفات سرية، وصورا لعمليات اختطاف فلسطينيين في حافلة.

اخترق هاكر جزائري 20 موقعا إلكترونيا إسرائيليا، احدها تابع "لجيش الدفاع الإسرائيليتحتوي على ملفات سرية، وصورا لعمليات اختطاف فلسطينيين في حافلة.

الهاكر "اسماعيل مان 54" وضع اسمه وصورة جمجمة في المواقع الاسرائيلية المخترقة.

كما نجح الهاكر نفسه باختراق 50 موقعا فرنسيا، ونشر صور لجرائم الاستعمار الفرنسي خلال فترة احتلاله للجزائر، وبحسب موقع "روسيا اليوم" فهذا ردا على وزير الدفاع الفرنسي السابق جيرار لونغي على الهواء مباشرة، حين قام بحركة غير لائقة رداً على مطالبة وزير المجاهدين الجزائري الحكومة الفرنسية بالاعتذار عن الجرائم الفرنسية بحق الشعب الجزائري ، مما أثار غضباً شعبياً ورسمياً في الجزائر.

واكد الهاكر الجزائري انه قام بذلك رداً على ما وصفه بوقاحة اليمين الفرنسي. وأكد ان إدارة القناة التلفزيونية لن تنجح باستعادة الموقع اذ انه اخترق شبكة البث الرئيسية، ملوحاً بأعمال مماثلة ستستهدف مواقع أخرى..

وأضاف انه يبلغ من العمر 18 عاماً وانه من إحدى المدن الواقعة في شرق الجزائر، مؤكداً انها ليست المرة الأولى التي ينجح فيها باختراق مواقع إلكترونية تعبيرأً عن مواقفه، فقد سبق وان اخترق 270 موقعاً إسرائيلياً وأمريكياً كرد فعل على نشر فيلم "براءة المسلمين" المسئ للإسلام، علاوة على انه نجح بمساعدة 100 جزائري بالهجرة الى كندا بواسطة اختراق بطاقات إلكترونية مخصصة للهجرة الى كندا.