EN
  • تاريخ النشر: 06 يونيو, 2012

تيار الصدر: ضغوط إيرانية للحيلولة دون سحب الثقة من المالكي

الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر

الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر

اعلن متحدث باسم تيار الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر الاربعاء 6 يونيو/حزيران 2012، ان ايران تضغط على "بعض الجهات" بهدف وقف مسار سحب الثقة من رئيس الوزراء نوري المالكي.

  • تاريخ النشر: 06 يونيو, 2012

تيار الصدر: ضغوط إيرانية للحيلولة دون سحب الثقة من المالكي

اعلن متحدث باسم تيار الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر الاربعاء 6 يونيو/حزيران 2012، ان ايران تضغط على "بعض الجهات" بهدف وقف مسار سحب الثقة من رئيس الوزراء نوري المالكي.

وقال صلاح العبيدي في تصريح ان "وفدا رفيع المستوى من التيار الصدري يجري مفاوضات في ايران بخصوص الاوضاع السياسية في العراق، خصوصا مسألة سحب الثقة من المالكي".

وتحدث العبيدي عن "ضغوط ايرانية تمارس على بعض الجهات من اجل الحيلولة دون ذلكمضيفا "سنبحث كل هذه الامور من اجل التوصل الى نتيجة".

وكانت مصادر في التيار الصدري اعلنت في وقت سابق ان الزعيم الشيعي غادر النجف الى ايران قبل يومين.

وتطالب قائمة "العراقية" بزعامة رئيس الوزراء الاسبق اياد علاوي، الخصم السياسي الابرز للمالكي، ورئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني، وتيار مقتدى الصدر، بسحب الثقة من المالكي.

وبلغت الازمة السياسية في العراق مؤخرا مستوى غير مسبوق منذ ان بدات فصولها عشية الانسحاب الاميركي قبل ستة اشهر، في تطور بات يشل مؤسسات الدولة ويهدد الامن والاقتصاد.

وبعد ان كانت الازمة تدور حول اتهام رئيس الوزراء المدعوم من طهران وواشنطن بالتفرد بالسلطة، اتخذت منحى اكثر جدية مع طرح مسالة سحب الثقة من المالكي، الشخصية الشيعية النافذة الذي يحكم البلاد منذ 2006.

وشدد العبيدي اليوم على "مواصلة التيار الصدري المطالبة بسحب الثقة من المالكي".