EN
  • تاريخ النشر: 24 فبراير, 2015

تفاصيل محاولة اغتيال أحد أمراء المناطق بـ"المصافحة المسمومة"

تعددت طرق الاغتيالات والتفجيرات إلا أن البحث عن كل جديد بات هدفا للتنظيمات التي تنتهج المنهج التكفيري، ففي فصل جديد من فصول أعمال هذه التنظميات ..

تعددت طرق الاغتيالات والتفجيرات إلا أن البحث عن كل جديد بات هدفا للتنظيمات التي تنتهج المنهج التكفيري، ففي فصل جديد من فصول أعمال هذه التنظميات حكمت المحكمة الجزائية المتخصصة بالسجن ٢٣ عاماً على مواطن سعودي دانته بتهم عدة، أبرزها انتهاج المنهج التكفيري.

كما أدانت المحكمة المتهم بالشروع في محاولة اغتيال أمير منطقة بالسم، من طريق مصافحته في حفلة تخريج في إحدى الجامعات، في حين ردت المحكمة طلب المدعي العام بقتل المدان عليه تعزيراً، لعدم ثبوت موجبه، واحتياطاً للدماء المعصومة.

ودانت المحكمة المدعى عليه بانتهاج المنهج التكفيري المخالف للكتاب والسنة من خلال تكفيره لهذه البلاد وولاة أمرها، وإيصاله شنطتين يشتبه أن بداخلهما أسلحة، من الرياض إلى الدمام على متن سيارة سلمه إياها أحد الأشخاص لذلك الغرض، وأخبره أنها مشرَّكة بالمتفجرات، وأن فيها مفتاحاً كهربائياً يستخدم لتفجيرها حال استيقافها من أية جهة أمنية، وإبدائه استعداده لأحد الأشخاص للقيام بعملية انتحارية داخل المملكة، على أن يقوم ذلك الشخص بتسليم أسرة المدان مبلغ مليوني ريال.

كما أبدى استعداده للقيام باغتيال أحد أمراء المناطق أثناء حفلة تخريج طلبة إحدى الجامعات، عن طريق سم يقتل بالملامسة، وشروعه في ذلك من خلال تسلمه منه مادة السم لاستخدامها أثناء مصافحة الأمير الخريجين.

وتسلمه من أحد الأشخاص قرصاً مدمجاً يحتوي على طرق "التشريك" والمتفجرات والأحبار السرية والسموم، وحيازته سلاحاً رشاش من دون ترخيص، وسفره إلى الأردن أكثر من مرة بطلب من أحد الأشخاص، وتسليمه لشخص يعمل لمصلحة تنظيم "القاعدة" في العراق مبلغ 250 ألف دولار، ودخوله العراق بجواز سفر عراقي مزور، ومقابلته أحد قادة "القاعدة" بالعراق.