EN
  • تاريخ النشر: 23 سبتمبر, 2012

بمناسبة اليوم الوطني.. وزير العمل يتحدث عن برنامج حماية الأجور

أكد وزير العمل المهندس عادل بن محمد فقيه بمناسبة اليوم الوطني الثاني والثمانين للمملكة على حرص خادم الحرمين الشريفين الملك عبد العزيز آل سعود، حفظه الله، على مكافحة البطالة وتوفير فرص العمل الشريف لأبناء وبنات هذا الوطن المعطاء.

  • تاريخ النشر: 23 سبتمبر, 2012

بمناسبة اليوم الوطني.. وزير العمل يتحدث عن برنامج حماية الأجور

أكد وزير العمل المهندس عادل بن محمد فقيه بمناسبة اليوم الوطني الثاني والثمانين للمملكة على حرص خادم الحرمين الشريفين الملك عبد العزيز آل سعود، حفظه الله، على مكافحة البطالة وتوفير فرص العمل الشريف لأبناء وبنات هذا الوطن المعطاء.

وذكرت صحيفة عكاظ السعودية، أن الفقيه أشار إلى أن  برنامجا نطاقات وحافز الذي أرسى دعائمهما خادم الحرمين الشريفين، حفظه الله، وصل عدد المستفيدين منهما إلى أكثر من مليون وثلاثمائة ألف شاب وشابة.

وأضاف إذا كنا نحتفل في هذه الأيام باليوم الوطني، فإننا نتخذ من هذه المناسبة موعدا لانطلاقة عدد من القرارات والمبادرات التي نأمل، بإذن الله، أن تغير هيكلية سوق العمل السعودي إلى الأفضل، فبعد توطين ما يقارب ربع مليون وظيفة لأبناء الوطن و54 ألف فرصة عمل للمرأة في فترة وجيزة، تطلق وزارة العمل حزمة جديدة من المبادرات التي تهدف إلى مضاعفة تلك الأرقام. وتشمل هذه المبادرات إطلاق النسخة المطورة من نطاقات، التي تتضمن معالجة مشكلة تدني الأجور، حيث يشترط لاحتساب العامل السعودي في نسبة التوطين في برنامج «نطاقات» بواقع عامل واحد ألا يقل أجره الشهري عن 3000 ريال.

وتابع معاليه يقول: كما يعالج النسخة المطورة أوضاع العاملين السعوديين في القطاع الخاص لبعض الوقت (دوام جزئيإضافة إلى فئة الطلاب السعوديين المقيمين بالمملكة، وذوي الإعاقة القادرين على العمل، والعاملين السعوديين من السجناء المفرج عنهم. وقبل نهاية العام سيصدر بحول الله القرار الخاص ببرنامج حماية الأجور، داعيا الله أن يحفظ الوطن وقادته وأبناءه الأوفياء.