EN
  • تاريخ النشر: 02 أبريل, 2015

بعد 60 يوما من إعدامه.. الجمهور يحترق حزنا على معاذ الكساسبة

معاذ الكساسبة

أثار شاعر مغربي حالة من الحزن الشديد في مسرح المهرجان الشعري الإماراتي "أمير الشعراء" حين ألقى قصيدة عن الطيار الأردني معاذ الكساسبة الذي أحرقه "تنظيم داعش الإرهابي".

أثار شاعر مغربي حالة من الحزن الشديد في مسرح المهرجان الشعري الإماراتي "أمير الشعراء" حين ألقى قصيدة عن الطيار الأردني معاذ الكساسبة الذي أحرقه "تنظيم داعش الإرهابي".

وأقيمت مساء أمس الأربعاء الليلة الثاني من "أمير الشعراء" بالعاصمة الإماراتية أبوظبي وتنافس فيها أربعة شعراء من المغرب ومصر وفلسطين وسلطنة عمان، تنافسوا في إلقاء الشعر العربي الفصيح حتى الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس.

ويشهد المهرجان الذي تنظمه وتنتجه لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، حضورا كبيرا من كافة الدول العربية، لمتابعة أمسياته ومسابقته التي توصف بأنها أكبر مسابقة بالعالم للشعر العربي.

وألقى الشاعر المغربي ياسين حزكر قصيدة بعنوان "طين مجنح" التي وصف فيها الطيار الأردني الكساسبة بأنه "طائر أحرقه الظلاموهي القصيدة التي أبكت بعض الحضور في المسرح.

ووجه الشاعر رسالة إلى داعش والتنظيمات الإرهابية، قال فيها إنكم "إذا قتلتم الكساسبة ففي الدول العربية ملايين الكساسبة الذين سيقضون عليكم، ويريحون العالم من شروركم".

يذكر أن هرجان (أمير الشعراء) بدأ في عام 2007 ونجح خلال خمسة مواسم في الكشف عن 145 شاعراً متميزا تتراوح أعمارهم ما بين 18 و45 عاما.

ويمنح الفائز بالمركز الأول لقب "أمير الشعراء" ومليون درهم إماراتي (272 ألف دولارفيما يحصل صاحب المركز الثاني على 500 ألف درهم إماراتي (137 ألف دولارولصاحب المركز الثالث 300 ألف درهم إماراتي (82 ألف دولار).