EN
  • تاريخ النشر: 28 مارس, 2012

بالرغم من منعها من المشاركة الملف السوري يسيطر على مناقشات الوزاري العربي

المقعد السوري في الجامعة العربية

المقعد السوري في الجامعة العربية

مجلس وزراء الخارجية العرب يناقش الوضع في سوريا رغم عدم مشاركتها في اجتماعات القمة العربية غدا

  • تاريخ النشر: 28 مارس, 2012

بالرغم من منعها من المشاركة الملف السوري يسيطر على مناقشات الوزاري العربي

على الرغم من عدم دعوتها للمشاركة في أعمال القمة العربية التي ستعقد غدا في بغداد؛ تصدرت الأزمة السورية جدول أعمال وزراء الخارجية العرب الذي عقد اليوم في فندق الرشيد داخل المنطقة الخضراء في العاصمة العراقية.

وذكرت  نشرة أخبار MBC الأربعاء 28 مارس/آذار أن وزير الخارجية العراقي أكد أن القمة العربية لن تطالب الرئيس السوري بشار الأسد بالتنحي، مضيفا أن اجتماع وزراء الخارجية العرب لم يناقش مسألة تسليح المعارضة السورية.

وصرح الدكتور على الدباغ -المتحدث الرسمي باسم الحكومة العراقية- أن الاجتماع أكد ضرورة إيجاد آليات لاختيار حكومة انتقالية في سوريا تحظى بتأييد كل الشعب السوري، مؤكدا أن الأزمة السورية ستأخذ ما تستحقه من مناقشة الدول العربية، معربا عن أمله في أن يتم التوصل للحد الأدنى المشترك، وإيجاد آليات مناسبة من أجل التوصل إلى حكومة انتقالية في سوريا تلبي مطالب الشعب السوري. وحول غياب سوريا عن قمة بغداد أكد الدباغ أن هناك قرارا مسبقا من الجامعة العربية بتعليق عضوية سوريا، وأن العراق لا يملك أن يخالف الإجماع العربي.