EN
  • تاريخ النشر: 09 أكتوبر, 2012

الفايز:لماذا نطلب إيصالات الصراف الآلي إذا كناسنرميها؟

دينُنا الحنيف يدعونا الى حُسنِ التعامل والمظهر، وجعَلَ لكلِ شيء اداب و قيم، ولكن هناك تصرفات يتعجب لها الانسان عندما تصدر عمن هم من الطبقة المتعلمة و الذين ينادون بالحفاظ على المظهر العام.

  • تاريخ النشر: 09 أكتوبر, 2012

الفايز:لماذا نطلب إيصالات الصراف الآلي إذا كناسنرميها؟

دينُنا الحنيف يدعونا الى حُسنِ التعامل والمظهر، وجعَلَ لكلِ شيء اداب و قيم، ولكن هناك تصرفات يتعجب لها الانسان عندما تصدر عمن هم من الطبقة المتعلمة و الذين ينادون بالحفاظ على المظهر العام.

من احد هذه التصرفات الغير مفهومة!! رمي ايصال الصراف الآلي على الارضية، واصبح مستندا يشوه المكان بأوراقٍ ذاتِ مقاسٍ مُوَحّد والمشهد مضحك لحدِ البكاء وكأن المفهوم المتفق عليه لدى الناس ان الارض هو المكان المخصص لرمي الفواتير,متناسين الاضرار البيئية والخسائر المادية جراء هذا الفعل, والغريب المُستَنكر ان طباعتَها بدون فائدة حسابية.

بالرغم من ان البعض يتضرر من عدم مقدرة الجهاز على طباعة الايصال فيُضطر الى البحث عن جهازٍ آخر.

البنك وَضَعَ خَياراً في جهاز الصراف، ان كنت مصرا ومتأكدا وجازما انك تريد الايصال اضغط على نعم، ولكن الظاهر الجميع مصرون على نعم !! و مَردِك الارض يا ورقة.

2- المشهد الثاني العجيب ..

ملصقات تسديدِ الديون على اجهزة الصراف مع وجود تحذيرات بنكية تشير الى مسائلة قانونية ضد السماسرة الذي هم بنظر النظام عصابات مالية غير قانونية، انا لا اعلم ؟! هل ابو فهد و ابو مشاري وابو خالد يرون ان هذه الطريقة الرخيصة اسلوبا جديدا في الماركتينغ او التسويق لعرض خدماتهم ؟؟

انظروا الى موظف البنك المسكين بدلا من ان يقوم بمعاملاته الحسابية. اصبحت له مهنةً اخرى، اسمها اكشط واربح ولا يزال الاصرار حتى على ارتفاع مترين و على اشارة مرور ولكن يبدو ان هناك منافِسة جديدة اسمها ام يوسف ستلتحق بالركب هي و مثيلاتِها.

بالنسبة لقضية الايصالات، هناك من يقترح ان تكون كل خمس عمليات برسم ريال واحد مقابل طباعة الايصال يذهب ريعُه الى جمعياتٍ خيرية.