EN
  • تاريخ النشر: 23 فبراير, 2015

العثور على وصية الطالب "الزهراني" بعد وفاته في بيارة الصرف

عثرت والدة الطالب "عبد الله الزهراني" الذي توفي جراء سقوطه في بالوعة صرف صحي أمام مدرسته الثانوية بجدة قبل أكثر من 3 أشهر.

عثرت والدة الطالب "عبد الله الزهراني" الذي توفي جراء سقوطه في بالوعة صرف صحي أمام مدرسته الثانوية بجدة قبل أكثر من 3 أشهر، على وصيته التي كتبها إبنها قبل وفاته ولم يتم العثور عليها إلا بعد إنتهاء فترة العزاء. ووفقاً لصحيفة الوطن قالت والدة الطالب عبدالله "إنها وجدت الوصية أثناء تنظيفها البيت بعد إنتهاء العزاء بقرابة شهر".

وقال الطالب الفقيد في وصيته: "أتكلم الحين وأنا جالس في البيت وأكتب وصيتي لكم قبل وفاتي، اليوم صلوا على وليد العيسى في القنفذة وقبل فترة صلينا على حمود، المهم وخلاصة الوصية أحب أقول لكل اللي يعرفوني دعواتكم لي بعد وفاتي وأتمنى تنحل كل خلافات الناس وأحب أنصح كل مدخن أنه يبطل وأتمنى من كل شخص سببت له جرح أو أي شيء يسامحني".

وأكمل عبدالله ليوضح بأن لديه شعوراً لا يدري سببه بقرب أجله، طالبًا إبلاغ اعتذاره لكل مدرسيه، ومخبرا والديه بمحبته لهما قبل أن يذكر أسماء أصدقائه وأعمامه وأبناء عمومته وجيرانه، مناشدا إياهم مسامحته والدعاء له . وطلب عبدالله في وصيته أن يدفن في مكة وأن يصلى عليه في الحرم، وأن تقرأ وصيته في المدرسة وفي الديرة وفي الحارة وفي "الواتس" وفي الخيمة وفي كل مكان به أناس يعرفونه ليدعو له الجميع، مطالبا بوضع مبردات مياه صدقة عنه وأن يبنوا له مسجدين وأن يكون والده آخر من يخرج من مقبرته.

860