EN
  • تاريخ النشر: 15 يونيو, 2011

السوريون يواصلون الفرار إلى تركيا

استقبلت الأراضي التركية مزيدًا من الفارين السوريين من بلدة معرة النعمان التي دخلتها قوات الجيش السوري مدعومة بالدبابات، ضمن حملة عسكرية تستهدف تطويق الاحتجاجات.

استقبلت الأراضي التركية مزيدًا من الفارين السوريين من بلدة معرة النعمان التي دخلتها قوات الجيش السوري مدعومة بالدبابات، ضمن حملة عسكرية تستهدف تطويق الاحتجاجات. وسارعت تركيا إلى إقامة مخيمات جديدة لاستيعاب الأعداد المتزايدة للفارين من سوريا الذين تجاوز عددهم ثمانية آلاف وخمسمائة؛ أكثر من نصفهم من الأطفال، حسب تقرير نشرة MBC، الأربعاء 15 يونيو/حزيران 2011. وفي محاولة للتخفيف من السخط التركي على سوريا، أرسل الرئيس السوري بشار الأسد مبعوثه حسن تركماني إلى أنقرة. على جانب آخر، جدد مجلس حقوق الإنسان مطالبة سوريا بالسماح لبعثة دولية بدخول أراضيها للتحقيق فيما سماه "انتهاكات لحقوق الإنسان".