EN
  • تاريخ النشر: 08 سبتمبر, 2012

الرئيس بوتن يعمل مرشدا سياحيا لطيور الكركي

يبدو ان قصص الرئيس الروسي فلاديمير بوتين المثيرة لا تنتهي .. فبعد تعقبه نمرا في سيبيريا والتقاط صورة مع دب قطبي دفعه حبه للحياة البرية الى التحليق يوم الاربعاء الى افاق جديدة بأن خاض تجربة الطيران مع طيور الكركي لارشادها في طريق هجرتها.

  • تاريخ النشر: 08 سبتمبر, 2012

الرئيس بوتن يعمل مرشدا سياحيا لطيور الكركي

يبدو ان قصص الرئيس الروسي فلاديمير بوتين المثيرة لا تنتهي .. فبعد تعقبه نمرا في سيبيريا والتقاط صورة مع دب قطبي دفعه حبه للحياة البرية الى التحليق يوم الاربعاء الى افاق جديدة بأن خاض تجربة الطيران مع طيور الكركي لارشادها في طريق هجرتها.

وقد أبدى بوتين تعاطفه عدة مرات مع حيوانات برية في إطار جهوده لخلق صورة الشخص المحب للحياة النظيفة والطبيعة طوال 12 عاما قضاها كزعيم لروسيا.

وهذه المرة ارتدى زيا فضفاضا باللون الابيض وخوذة ونظارات وحلق في طائرة خفيفة محاطا بصغار طيور الكركي لمساعدتها على التأقلم مع الطبيعة البرية.

وقال بوتين وهو يبتسم بعد ان هبط كما ظهر على شاشة قناة روسيا 24 "بدأت في التعود. ليست خائفة .. انها تتجاوز الطائرة."

واضاف "انها تحاول .. تقترب من الجناح من اليسار ومن اليمين ومن أعلى. لقد أحسنت. انها طيور جميلة. وذكية. عمرها ثلاثة اشهر لكنها كبيرة للغاية."

والهدف من هذا التدريب الذي جرى في شبه جزيرة يامال هو حث الطيور على ان تتبع الطائرة ومن ثم اعدادها لطريق هجرتها وذلك في إطار برنامج "رحلة الأمل" لحماية طيور الكركي البيضاء التي تستوطن سيبيريا وتواجه خطر الانقراض