EN
  • تاريخ النشر: 06 يونيو, 2012

اشتباكات بين الجيش السوري وسكان منطقة حدودية لبنانية

مقاتلون في طرابلس اللبنانية

مقاتلون في طرابلس اللبنانية

تدور اشتباكات بين جنود سوريين وسكان بلدة عرسال الحدودية في شرق لبنان داخل الاراضي اللبنانية الاربعاء 6 يونيو/حزيران 2012، بحسب ما افاد مصدر امني...

  • تاريخ النشر: 06 يونيو, 2012

اشتباكات بين الجيش السوري وسكان منطقة حدودية لبنانية

تدور اشتباكات بين جنود سوريين وسكان بلدة عرسال الحدودية في شرق لبنان داخل الاراضي اللبنانية الاربعاء 6 يونيو/حزيران 2012، بحسب ما افاد مصدر امني.

واوضح المصدر ان القذائف الصاروخية والاسلحة الرشاشة تستخدم في الاشتباكات الجارية في منطقة خربة داوود التابعة لعرسال حيث قتل فجرا لبناني برصاص جنود سوريين وجرح ثلاثة آخرون.

وافاد مسؤول محلي في بلدة عرسال رافضا الكشف عن اسمه، ان الاشتباكات تاتي على خلفية الحادث الذي وقع فجرا في المنطقة نفسها، وفي منطقة جبلية وعرة بعيدة عن التجمع السكني في البلدة.

واوضح ان "اهالي عرسال يحاولون استعادة جثة الشاب من القوة السورية التي دخلت جرود عرسال".

وكان رئيس بلدية عرسال علي الحجيري افاد في وقت سابق ان "جنودا سوريين اطلقوا النار على مجموعة اشخاص في منطقة خربة داوود في عرسال الساعة الثالثة فجرا ما ادى الى مقتل احدهم، وقد سحبت جثته الى الاراضي السورية".

واوضحت الوكالة الوطنية للاعلام ان اللبنانيين الاربعة تعرضوا لاطلاق النار "أثناء محاولتهم دخول سوريا عبر منطقة جبلية في خربة داود - خراج بلدة عرسال".

وذكر تلفزيون "المؤسسة اللبنانية للارسال" ان اللبنانيين كانوا يقومون باعمال تهريب، من دون ان تشير الى ما كانوا يهربونه بالضبط.

وغالبية سكان عرسال من الطائفة السنية، وهم مناصرون للانتفاضة السورية ضد نظام الرئيس بشار الاسد.

وشهدت الحدود السورية اللبنانية منذ اندلاع الاحتجاجات في سوريا في آذار/مارس  2011 سلسلة عمليات اطلاق نار وتوغل من الجانب السوري. كما سجلت اخيرا عمليات خطف وتوقيف لبنانيين على الحدود او من داخل الاراضي اللبنانية.