EN
  • تاريخ النشر: 31 أكتوبر, 2011

اختبار جديد لتقصي سرطان البروستاتا

إختبار جديد لتقصي سرطان البروستات

إختبار جديد من خلال فحص الدم لتقصي سرطان البروستات في تقرير لنشرة أخبار MBC

اختبار جديد يتم من خلال فحص الدم يستخدم في علاج سرطان البرستاتا.

   أعلن باحثون عن التوصل إلى اختبار جديد من شأنه الكشف عن الأنواع الأكثر خطورة من سرطان البروستاتا بدقة كبيرة، وذلك بحسب التقرير الذي عرضته نشرة التاسعة على MBC1 الأحد 30 أكتوبر/تشرين الأول 2011م.

    الاختبار المعروف بالـPSA هو الأكثر استخدامًا في تشخيص سرطان البروستاتا، بيد أنه قد يعطي أحيانًا نتائج خاطئة قد تصل لإخبار المريض أنه ليس مصابًا بالسرطان من الأصل.

  وأوضح الطبيب وليام كاتلونا، وهو اختصاصي في المسالك، أن اختبارًا جديدًا يُعرف بالاختبار المعزز للـPSA يتيح فرصة أفضل لتقصي الأنواع الأكثر خطورة من سرطان البروستاتا، ويتم الاختبار من خلال فحص دم المريض، وسيقلل الاختبار من أخذ العينات المنظارية، وسيجعل الأطباء يركزون على الأنواع الأكثر خطورة من سرطان البروستاتا.