EN
  • تاريخ النشر: 30 سبتمبر, 2012

أولينا الحاج..أين الزي التقليدي اللبناني؟

خلال زيارتي لبنان هذا الأسبوع حاولت أن أشتري الزي اللبناني التقليدي وإذ اكتشفت أنه انقرض من الوجود مهما تطورت البلدان... إلا أننا نرى دائما الرؤساء والمسؤولين يرتدون زيهم التقليدي لبلدانهم وخصوصا في المناسبات الرسمية.

  • تاريخ النشر: 30 سبتمبر, 2012

أولينا الحاج..أين الزي التقليدي اللبناني؟

خلال زيارتي لبنان هذا الأسبوع حاولت أن أشتري الزي اللبناني التقليدي وإذ اكتشفت أنه انقرض من الوجود مهما تطورت البلدان... إلا أننا نرى دائما الرؤساء والمسؤولين يرتدون زيهم التقليدي لبلدانهم وخصوصا في المناسبات الرسمية. ولكن لم نرَ يوما -عبر أجيال- أي مسؤول أو رئيس لبناني أو حتى زوجة رئيس يرتدون الزي في أي مناسبة كانت ولا حتى بشكل رمزي لصورة تذكارية! ترتديه فقط ملكة جمال لبنان في مسابقات ملكة جمال العالم وفي هذه الحالة يكون "شبيه" الزي التقليدي وليس الزي نفسه.

لا شك أن اللبنانيين يعتزون بلبنانيتهم ولكن نسينا الشروال والطربوش والعباية، رغم أهميتهم في تكوين الهوية ورغم أن الغرب أصبح يستوحي موضته من التراث العربي. ليس المطلوب أن نرى الناس والرؤساء يرتدون الزي التقليدي في كل الأوقات لأن الثقافة اللبنانية هي مزيج من الثقافة التركية والعربية والفرنسية, ولكن جميل أن نرتديه خلال المناسبات... على الأقل في عيد الاستقلال اللبناني! أي اليوم الوطني.

نستطيع أن نشتري اللباس الفولكلوري في محلات متخصصة وهي معدودة جدا... وفي آخر محاولة لي, بحثت عن اللباس في مطار رفيق الحريري, وبينما تعج مطاراتُ العالم بالتذكارات التراثية.... إلا أنني لم أجد سوى دكانة صغيرة, في زاوية بعيدة عن الأسواق الحرة, تبيع عباءات, أقرب إلى ملحفة هندية مما هي قريبة من الزي اللبناني, التراثي, الجميل... هذه صورة من جوالي.