EN
  • تاريخ النشر: 08 أكتوبر, 2012

أحد سكان المقابر لمرسي:حتشوفنا حنوقف معاك لآخر نقطة من دمنا

بسبب الاوضاع الاقتصادية الصعبة في المحافظات المصرية والمركزية الادارية القوية المعتمدة من قبل السلطات ينتقل الى القاهرة يوميا عدد كبير من المصريين الذين لا يجدون لهم مأوى سوى المقابر حيث يتجاور الاحياء والاموات في ظروف مزرية تتعدى الوصف. تقرير الزميل علي عبد المعطي.

  • تاريخ النشر: 08 أكتوبر, 2012

أحد سكان المقابر لمرسي:حتشوفنا حنوقف معاك لآخر نقطة من دمنا

بسبب الاوضاع الاقتصادية الصعبة في المحافظات المصرية والمركزية الادارية القوية المعتمدة من قبل السلطات ينتقل الى  القاهرة يوميا عدد كبير من المصريين الذين لا يجدون لهم مأوى سوى المقابر حيث يتجاور الاحياء والاموات في ظروف مزرية تتعدى الوصف. تقرير الزميل علي عبد المعطي.

قضية السكن واحدة من القضايا المزمنة فى العاصمة المصرية التى ينتقل اليها سكان الاقاليم بحثا عن العمل ونظرا للنظام المركزى المتبع فى مصر ووجود الوزارات والهيئات والحامعات وغيرها بالقاهرة  تتفاقم مشكلة السكن ففى المقابر تعيش الاف الاسر.

الخالة فاطمة العجوز وهى جالسة خارج مسكنها فى احدى المقابر تقول:"لاوالنبى ...إيش عرفنى....مين اللى قال لى ...ماحدش قال لى يا ولدى".

لاتعرف أن ثورة قامت فى مصر، ولم يقل لها أحد أن رئيسا جديدا قد جاء  وأن مبارك لم يعد رئيسا مم تعرف ولماذا تعرف ؟ ورغم أنها تقطن قلب قاهرة المعز عاصمة أول دولة عرفت الدساتير وأكدت دساتيرها بالفعل على حق المواطن فى المسكن المناسب.

لم تجد الخالة فاطمة ذات الثمانين ربيعا ...والتى لم تر حياتها ربيعا ..لم تجد سوى هذه المقبرة  مسكنا وملاذا لها وتقول:"ليه كتير هنا أكتر من 35سنة  ...اتجوزت واطلقت وبعدين جيت هنا وعينى ما برقبش منهم  مارقبش خالص ..ألوش على الحاجة لويش".

تلوش أى تبحث ولكن علام تبحث ..اذا كانت المقبرة التى تأويها تتكون من لاشئ  ...فقط بطانية تفترشها أرضا وتلتحف السماء وبقايا زجاجات مياه فارغة ..وكنيف تقضى فيه حاجتها بصحبة هذه الحشرات  وتقول:"ورجلية كنت عيانة دخلو علية اللى بيفوتو بالناس الميتة  دخلت علية واحدة وعجزتنى  مااقدرش أقوم".

زواحف وحشرات وذباب هم فقط من يسأل عنها منذ ان  ضاق بها الحال فى سوهاج بصعيد مصر فاستقبلها الاموات هاهنا وتجاهلها الاحياء،وتضيف:" ماحدش ياولدى عايفكر فى حد صدقنى مافيه ابن حلال عايزورنى أنا مقطوعة من شجرة ".

كثيرون من هم بحال الحاجة فاطمة الاف الاسر تعيش هنا فى المقابر......انتقال لاسرة اخرى مكونة من 11فرد في مقبرة واحدة والاب صبى تربى يقول:"يعني 11نفرباصرف عليهم كلهم هنا ومولودين هنا ...أنا كان بييجى عرسان لاولادي بأمشيهم عشان ما عنديش امكانيات".

  طفل من نفس الاسرة يقول:"احنا ماحدش بيهتم بينا خالص وباليل بنخاف".

 خوف ورعب يصيب سكان المقابر ليلا فلا خروج لسكانها ولا دخول الا لمن اتخذوا من المقابر مرتعا للجريمة والممارسات غير الاخلاقية أحد شباب المنطقة المعروفين بها وهو من نفس الاسرة يقول:"اتخيل انتة لما بنت تطلع تجيب حاجة بنت تعبت عشان توديها المستشفى هاتوديها ازاي".

الاب عم محمود يقول:"عاوز الريس مرسى يشوف البلد ويشوف الجماعة الفقرا ياسيادة الرئيس هاتشوفنا هانوقف معاك لحد اخر نقطة فى دمنا"