EN
  • تاريخ النشر: 19 نوفمبر, 2016

"الشرقية": استشهاد سادس رجل أمن خلال شهرين

كلنا أمن

6 رجال أمن استشهدوا في المنطقة الشرقية خلال..

(الدمام - إبراهيم الحسين) باستشهاد الجندي أول عادل خردلي منتصف ليل السبت، يكون سادس رجال الأمن الذين استشهدوا في المنطقة الشرقية خلال الشهرين الماضيين.

خرج خردلي ولم يعد.. هذه العبارة تنطبق حرفياً على الشهيد، كما يروي المقربون منه، فبعد أن خرج من عمله إلى شقته الكائنة في حي النور (غرب الدمام) بسيارته الشخصية، لأخذ بعض الأغراض الخاصة والعودة إلى العمل في القطيف، قتل في هجوم بوابل من الرصاص أمام بوابة البناية بعد منتصف ليل السبت.

الشهيد خردلي أحد أفراد قوة أمن المنشآت بالشرقية، ومغترب عن أهله وخدم في العسكرية سبع سنوات بالقطيف، وهو من سكان جازان ومتزوج ولديه عدد من الأطفال ويبلغ من العمر ٣٠ عاماً .

من جهته، أكد المتحدث الأمني بوزارة الداخلية اللواء منصور التركي بأنه عند الساعة الواحدة وعشر دقائق بعد منتصف ليلة السبت 19/2/1438 هـ تعرض الجندي في قوات أمن المنشآت عادل بهلول خردلي لإطلاق نار من مصدر مجهول بعد ترجله من سيارته الخاصة بحي النور شمال غرب مدينة الدمام، ما نتج عن استشهاده.

وقد باشرت الجهات المختصة بالشرطة إجراءات الضبط الجنائي للجريمة التي لا تزال قيد المتابعة الأمنية.

وركز الإرهابيون على تنفيذ جرائم اغتيال رجال الأمن والسطو على مسار طولي واحد بين جنوب القطيف وشمال مدينة الدمام على طريق الدمام الجبيل السريع مروراً بالقطيف، وبالرجوع للجرائم لوحظ أن الجناة يتوغلون من الطريق السريع وينفذون جريمتهم ويلوذون بالفرار حيث كان آخرها في حي الضباب والخضرية ووسط القطيف.