EN
  • تاريخ النشر: 12 مايو, 2011

لم يحصل على أيّ تعليم أكاديمي MBC1: رغم افتقاره للتمويل.. تونسي يقدم 3 اختراعات للمجتمع ويحصد فضية المسابقة العالمية للاختراعات

عمر الهواني يكشف اختراعه

عمر الهواني يكشف اختراعه

رغم افتقاره التمويل والرعاية، تمكن تونسي يدعى "عمر الهواني" من تقديم 3 اختراعات مفيدة للمجتمع، لم تتحدث عنها الصحف ولم يتناولها الإعلام، لأنه فضل العمل في الخفاء ولم يحصل على أيّ تمويل لاختراعاته رغم جدواها الاقتصادية.

رغم افتقاره التمويل والرعاية، تمكن تونسي يدعى "عمر الهواني" من تقديم 3 اختراعات مفيدة للمجتمع، لم تتحدث عنها الصحف ولم يتناولها الإعلام، لأنه فضل العمل في الخفاء ولم يحصل على أيّ تمويل لاختراعاته رغم جدواها الاقتصادية.

وذكر تقرير MBC في أسبوع -الخميس 12 من مايو/أيار 2011- أن المخترع "عمر" لم يحصل على أيّ تعليم أكاديمي ولم يقتد بقواعد كبار العلماء مثل أينشتاين وجوتنبرج، لكنه مجرد تونسي عصامي التكوين تمكن بفضل موهبته من اختراع ثلاثة آلات ذات استعمالات مختلفة.

وأوضح المخترع "عمر" أنه كان في الثانوية العامة يحاول أن يفهم المنظومة التي تعمل بها أية آلة، مشيراً إلى أنه حاول تقديم اختراعات فترة الدراسة فقام باختراع آلة البطاطس، ثم اخترع شاحنا عاديا لشحن الهاتف لمدة 20 دقيقة، ومن ثم اخترع جهازا لتشغيل جميع الأجهزة الإلكترونية.

وفي منزله المتواضع وبتقنيات بسيطة ودون دعم أو تمويل يقوم "عمر" بابتكار ما تعجز المؤسسات عن اختراعه، فكان اختراعه آلة تقوم بتقشير البطاطس بعد وضعها فيها، ثم تقطيعها.

ولم تثن الظروف المادية المخترع "عمر الهواني" عن المشاركة والفوز في أكبر الفعاليات العربية والدولية في مجال الاختراعات، حيث شارك في المسابقة العالمية للاختراعات في "جنيف" عام 2010 والتي كانت تضم 45 دولة وحصل خلالها على الميدالية الفضية.

وكشف "عمر الهواني" أنه حضر المعرض الدولي في الكويت وحصل على ميدالية برونزية عن نفس الاختراع، مشيراً إلى أنه حضر معرضا آخر في تونس وحصل على شهادة شكر وتقدير عن اختراعه الشاحن الجديد للهاتف.