EN
  • تاريخ النشر: 16 أبريل, 2010

أرجع فضل تفوقه إلى دعم أسرته MBC: معاق خليجي يتحول لأسطورة أوليمبية في 4 رياضات

مشعل مع الميداليات والكؤوس التي حصدها في كثير من البطولات

مشعل مع الميداليات والكؤوس التي حصدها في كثير من البطولات

رصد "برنامج MBC في أسبوع" قدرة كويتي على هزيمة إعاقته، والتحول إلى أسطورة في رياضات السباحة والغوص والجري ورمي الجلة، حتى إنه استطاع حصد 11 ميدالية ذهبية وفضية وبرونزية بأولمبياد المعاقين.

  • تاريخ النشر: 16 أبريل, 2010

أرجع فضل تفوقه إلى دعم أسرته MBC: معاق خليجي يتحول لأسطورة أوليمبية في 4 رياضات

رصد "برنامج MBC في أسبوع" قدرة كويتي على هزيمة إعاقته، والتحول إلى أسطورة في رياضات السباحة والغوص والجري ورمي الجلة، حتى إنه استطاع حصد 11 ميدالية ذهبية وفضية وبرونزية بأولمبياد المعاقين.

ولم يقتصر تفوق الشاب الكويتي، مشعل جاسم الرشيد البدر المصاب بـ"متلازمة داون" على الرياضة، بل إنه أصبح يقرض شعرا ويكتب في الأدب.

وفي لقاء خاص مع برنامج "MBC في أسبوع" الجمعة 16 إبريل/نيسان الجاري ألقى مشعل الرشيد قصيدة تلعثم في قليل من كلماتها، رصد خلالها الإصرار والعزيمة التي يقهر بها الصعاب.

وشكر الرشيد قناة MBC على التقرير الخاص الذي أعدته عنه، ولفت إلى اهتمامها بذوي الاحتياجات الخاصة.

وردا على سؤال علي الغفيلي -مقدم برنامج "MBC في أسبوع"؛ الذي التقى "مشعلعن سبب الورم الذي يلف بعض أصابعه- قال السباح الأوليمبي: إنه أحيانا كثيرة يسرح فيقرض أظافره دون أن يشعر.. الأمر الذي أدى إلى إصابتها بالتهاب.

وعرض البرنامج ما يشبه فيلما وثائقيا مصغرا للجوائز وشهادات التقدير؛ التي حصل عليها في مختلف الألعاب والرياضات التي يمارسها، خاصة وأن مثل العرب وحده في عديد من السباقات والأولمبياد العالمية الخاصة للمعاقين المصابين بمرض متلازمة داون، أحد الإعاقات الخلقية.

بدأت مسيرة الميداليات لمشعل الرشيد في لبنان 2002م؛ حيث حصل على ميداليتين ذهبيتين للسباحة الحرة في ألعاب الأولمبياد الخاص للشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وفي أيرلندا 2003م حصل على برونزية السباحة الحرة للأولمبياد الخاص.

وحصل على فضية وبرونزية في سباحة الفراشة في تونس عام 2004م. وحصد فضية رمي الجلة والمركز الرابع بالجري بألعاب دول الخليج التي أقيمت في قطر في نفس العام.

كما حصل على 3 ميداليات، ذهبيتين وفضية، في السباحة الحرة وسباحة التتابع في أولمبياد دبي للمعاقين 2006م. وحصد ذهبية سباحة التتابع في أولمبياد المعاقين في شنغهاي بالصين في 2007م.

وبجانب السباحة حصل مشعل على شهادات عالمية بالكفاءة في الغوص بالمعدات، من عديد من مراكز الغوص في أوروبا؛ ما أهله للانضمام لأفراد رحلة الأمل التي قامت بجولات في الغطس في المحيط الأطلنطي.

ولد مشعل عام 1985م، وترتيبه الخامس بين ثلاثة إخوان وأختين له، مبينا أنه هو الحالة الوحيدة بالأسرة المصابة بإعاقة "داون".

وقال البطل الأولمبي: إن اهتمام جميع أفراد الأسرة به كان السبب الرئيس في نجاحه، وساهم في زيادة قدراته الذهنية والبدنية، وذلك على عكس الحال بالنسبة لأقرانه المصابين بنفس المرض.

وبدأت مسيرة مشعل بالانضمام إلى النادي الكويتي الرياضي للمعاقين، وحقق إنجازات بالسباحة وألعاب القوى على مستوى عالمي وعربي وخليجي، ودخل دورة غوص بالمعدات على مستوى عالمي، وحصل على شهادتين أثبت من خلالهما قدرة هذه الفئة على التعلم والتدرب.

كما التحق ببرنامج تلفزيون الأطفال في الكويت؛ ليصبح أحد أعضاء فريق مقدمي البرنامج، الذي ساهم في إيجاد وعي إعلامي كبير عن هذه الفئة داخل وخارج الكويت.

ومتلازمة داون مرض خلقي ينتج عن خلل في الكروموسومات يجعل المولود المصاب به قريب الشبه بالمغول، ولذلك يسمى بالطفل المنغولي. وسميت المتلازمة بهذا الاسم نسبة إلى جون لانغدون داون وهو طبيب بريطاني كان أول من وصفها في عام 1866م.

وكلمة متلازمة تعني مجموعة من الأعراض أو العلامات تظهر معا بشكل متزامن في متلازمة داون يكون هناك رخاوة في العضلات وتفلطح في الوجه وصغر في الآذان وخط وحيد في كف اليد وصغر في اليدين.