EN
  • تاريخ النشر: 29 نوفمبر, 2012

MBC في اسبوع : بهاء ووردة قصة معاناة أسرة مصرية منذ 28 عاما

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

بهاء ووردة، شقيقان يعانيان من مرض واحد ويعيشان في غرفة واحدة لم يغادراها منذ 28 عاماً، فكلاهما يعاني ارتخاء في الأعصاب يمنعه من الحركة تماماً ويجعله حبيس الجدران.

  • تاريخ النشر: 29 نوفمبر, 2012

MBC في اسبوع : بهاء ووردة قصة معاناة أسرة مصرية منذ 28 عاما

بهاء ووردة، شقيقان يعانيان من مرض واحد ويعيشان في غرفة واحدة لم يغادراها منذ 28 عاماً، فكلاهما يعاني ارتخاء في الأعصاب يمنعه من الحركة تماماً ويجعله حبيس الجدران.

كاميرا  MBC في أسبوع انتقلت إلى قرية الزيان بمحافظة الوادي الجديد، حيث إقامة الشقيقان الذي يمنعهما المرض حتى من الذهاب إلى دورة المياه.

آلام الجسم تقف حائلا بينهما وبين الاستمتاع بأي شيء في الحياة، وزاد عليها الآلام النفسية التي تراكمت بسبب الواقع المرير، هكذا يصف حاله، بهاء.

لم يدخرا مالا، فمن أين لهم المال ولا يوجد أحد يتكفل بهما؛ فالمعاش البسيط الذي يحصلان عليه يتم صرفه على الأطباء من أسوان إلى القاهرة بحثاً عن علاج، لكن دون جدوى.

الأم المسنة لا حيله لها وانقطع أملها في أن ينصلح الحال سيما وقد فقدت ولدين ذكور قبل سنوات، كانت قد بنت عليهم كثير من الآمال لانتشال العائلة من هذا الفقر.

الصلاة والدعاء ومشاهدة القنوات الدينية، هي وسائل الشقيقان للتغلب على قسوة حياتهما؛ فبهاء دائم المتابعة لكل من الشيخ محمد حسان، والشيخ محمد حسين يعقوب، والشيخ سالم ابو الفتوح، والشيخ محمود المصري.

وعلى الرغم من هذه الظروف القاسية إلا أن الحب والود بين بهاء ووردة هو المشترك الثاني الأكبر بينهما كأشقاء بعد المرض. والأمنية الوحيدة لهما، بعد أن يأسا من الشفاء، هي زيارة الأراضي المقدسة.