EN
  • تاريخ النشر: 06 أبريل, 2012

MBC في أسبوع: عالم مصري يثير ضجة في علوم الطيران ويوقف الكونكورد عن التحليق

العالم المصري الكندي وجدي حبشي

العالم المصري الكندي وجدي حبشي

العالم المصري الكندي وجدي حبشي توصل إلى المئات من البحوث الهامة في علوم الطيران، ووصفته كندا بأنه صاحب الفضل في أن تظل بلادهم رائدة في علوم الطيران

  • تاريخ النشر: 06 أبريل, 2012

MBC في أسبوع: عالم مصري يثير ضجة في علوم الطيران ويوقف الكونكورد عن التحليق

أثار العالم المصري الكندي وجدي حبشي ضجة في عالم الطيران، وهو يصنف حاليا ضمن أهم علماء الطيران في العالم.. فيما اعتبره الكنديون صاحب الفضل في بقاء بلادهم رائدة في علوم الطيران.

وقالت كندة جيوش مراسلة MBC في أسبوع مونتريال: إن حبشي هاجر من مصر إلى كندا في ستينيات القرن الماضي، وسرعان ما تميز وأبدع في الهندسة والحسابات الرياضية التي تتعلق بعلم الطيران الذي ساهم بشكل كبير في تطويره، وجعله أكثر أمانا.

وأشار التقرير إلى أنه تم الاستعانة بالعالم المصري الأصل عندما أُجريت التحقيقات عن إيقاف خدمة طائرة الكونكورد الأسرع من الصوت، وقال جون سابس رئيس شركة "براد آند ويتني" وهي من أكبر 3 شركات لإنتاج محركات الطائرات في العالم: إن حبشي يأتي مثله مرة كل 30 عامًا في الحياة.

العالم المصري الكندي توصل إلى برامج تذيب الجليد من فوق أجسام الطائرات، وهي المشكلة التي تسببت في سقوط العديد من الطائرات والكثير من الكوارث والمآسي الإنسانية.

حبشي لديه أكثر من 300 بحث علمي، وأعطى المئات من المحاضرات في جميع بلدان العالم من الصين شرقًا إلى الولايات المتحدة غربًا، وتصفه كندا بأنه هو صاحب الفضل في أن تظل كندا هي الرائدة في مجال بحوث علوم الطيران.