EN
  • تاريخ النشر: 21 يونيو, 2014

وصول جثمان "قتيلة لندن" إلى مطار الجوف بالسعودية

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

وصل جثمان الطالبة المُبتعثة "ناهد الزيد" في بريطانيا التي قُتلت غدراً في مدينة كولشستر، إلى مطار الجوف، وكان في استقبال جثمانها أهلها وذووها وجموعٌ كبيرة من أهالي المنطقة الذين قَدِموا للمطار لاستقبال الجثمان ومواساة أسرتها.

  • تاريخ النشر: 21 يونيو, 2014

وصول جثمان "قتيلة لندن" إلى مطار الجوف بالسعودية

وصل جثمان الطالبة المُبتعثة "ناهد الزيد" في بريطانيا التي قُتلت غدراً في مدينة كولشستر، إلى مطار الجوف، وكان في استقبال جثمانها أهلها وذووها وجموعٌ كبيرة من أهالي المنطقة الذين قَدِموا للمطار لاستقبال الجثمان ومواساة أسرتها.

وقام أهل الفقيدة باستبدال مكان الصلاة على جثمان ابنتهم، الذي اعتاده أهالي مدينة سكاكا من مسجد السبيعي, إلى جامع خادم الحرمين الشريفين نزولاً عند رغبة المئات من الأهالي الذين ينوون المشاركة في الصلاة على جثمانها وتشييعها إلى المقبرة، والمشاركة في عملية الدفن  في مقبرة اللقائط القريبة من الجامع.

وكانت الطالبة المُبتعثة من جامعة الجوف قد قُتلت على يد مجهول في أثناء ذهابها إلى الجامعة التي تدرس فيها، وأثار الحادث موجةً من ردود الأفعال الغاضبة بين المُبتعثين في بريطانيا، وجموع المواطنين والمقيمين في المملكة، الذين عبّروا عن حزنهم العميق لمقتل الطالبة، فيما كشفت الصحف البريطانية في تغطيتها للحادث، عن أن دوافع الجريمة مرتبطة بزي الفقيدة الشرعي، في إشارةٍ إلى أن وراءه دوافع عنصرية من الجماعات المعادية للعرب والمسلمين.