EN
  • تاريخ النشر: 05 يوليو, 2013

لجنة حماية الصحفيين تصدر تقرير يسلط الضوء على معاناة الصحفيين

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

بمناسبة اليوم العالمي للاجئين، أصدرت لجنة حماية الصحفيين تقريرا جديدا يسلط الضوء على معاناة الصحفيين الذين أُجبروا على ترك أوطانهم والعيش في المنافي بسبب العنف الممنهج ضدهم، وقد وصل عدد الصحفيين الفارين من أوطانهم خلال العام الماضي خمسة وخمسون صحفياً من واحد وعشرين دولة.

بمناسبة اليوم العالمي للاجئين، أصدرت لجنة حماية الصحفيين تقريرا جديدا يسلط الضوء على معاناة الصحفيين الذين أُجبروا على ترك أوطانهم والعيش في المنافي بسبب العنف الممنهج ضدهم، وقد وصل عدد الصحفيين الفارين من أوطانهم خلال العام الماضي خمسة وخمسون صحفياً من واحد وعشرين دولة.

التقرير سلط الضوء على كثير من أسباب فرار الصحفيين من أوطانهم إلى المنافي والتحديات التي يواجهونها والمساعدات الإنسانية التي تقدمها اللجنة للتخفيف من حدة معاناتهم سواء في بلدانهم أو بلدان المهجر.

ويضطر العديد من الصحفيين مغادرة أوطانهم بسبب مصادرة حقهم في حرية التعبير والضغوطات الخانقة التي يتعرضون إليها أثناء تأدية عملهم، والتي قد تصل إلى حد تهديدهم بالقتل لإجبارهم على تغيير مواقفهم والتخلي عن ضميرهم المهني.