EN
  • تاريخ النشر: 06 يوليو, 2013

في المتحف البريطاني.. معالم أثرية تعود إلى 10 آلاف سنة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

معالم فنية ومعمارية أثرية تمتد على نحو مليوني سنة من تاريخ البشرية، يمتلكها المتحف البريطاني بين ثقة الإئتمان للعالم وما مر عليه من مجموع حضارات وثقافات عالمية من مهارات وبراعات فنية وآثار قديمة ومعاصرة.

  • تاريخ النشر: 06 يوليو, 2013

في المتحف البريطاني.. معالم أثرية تعود إلى 10 آلاف سنة

معالم فنية ومعمارية أثرية تمتد على نحو مليوني سنة من تاريخ البشرية، يمتلكها المتحف البريطاني بين ثقة الإئتمان للعالم وما مر عليه من مجموع حضارات وثقافات عالمية من مهارات وبراعات فنية وآثار قديمة ومعاصرة.

كنز إسلامي عربي شرق أوسطي يذخر به المتحف البريطاني، يزين أروقته التاريخية القديمة.

يحتوي المتحف البريطاني جميع الحقب التاريخية، التي عاشتها منطقة الشرق الأوسط من عصور ما قبل التاريخ، أكثر من مئة الف قطعة يعود تاريخها إلى عشرة ألاف سنة قبل الميلاد، من بينها التمثال النصفي لرمسيس الثاني منحه " هنري سولت " للمتحف عام 1817.

بعض الآثار الإسلامية المعروضة تتراوح تواريخها من أواخر القرن الأول الهجري وحتى عصرنا الحالي تعكس عمق وثراء الحضارة الإسلامية من الأندلس غربا الى الصين شرقا.