EN
  • تاريخ النشر: 21 يونيو, 2012

فريق علمي بجامعة قابوس يقدم مشروع حماية الوعل العربي من الانقراض

الوعل العربي

الحيوانات المهددة بالانقراض

بغية المحافظة على الحيوانات المهددة بالانقراض؛ أطلق فريق علمي من جامعة السلطان قابوس مشروعا يعد الأول من نوعه في حماية الوعل العربي في السلطنة من الانقراض، من خلال مشروع تقنية حفظ الخلايا الوراثية، والذي يركز على استخراج الحيوانات المنوية من الحيوان وتجميدها لاستخدامها في تخصيبه وزيادة تكاثره في وقت قصير.

  • تاريخ النشر: 21 يونيو, 2012

فريق علمي بجامعة قابوس يقدم مشروع حماية الوعل العربي من الانقراض

بغية المحافظة على الحيوانات المهددة بالانقراض؛ أطلق فريق علمي من جامعة السلطان قابوس مشروعا يعد الأول من نوعه في حماية الوعل العربي في السلطنة من الانقراض، من خلال مشروع تقنية حفظ الخلايا الوراثية، والذي يركز على استخراج الحيوانات المنوية من الحيوان وتجميدها لاستخدامها في تخصيبه وزيادة تكاثره في وقت قصير.

يرى الدكتور باقر وفريقه البحثي أن هذه التقنية تعتبر ضمانا لمستقبل هذه الحيوانات وإبعادها من دائرة الحمراء للحيوانات المهددة بالانقراض، كما أن للمشروع عوائد اقتصادية متمثلة في بيع هذه الخلايا أو الحيوانات للدول الأخرى.

بعد نجاح تجربتهم في الحد من الانقراض، كشف لنا الفريق البحثي عن مشروعه المستقبلي المتمثل في تأسيس بنك الخلايا، والذي سيسهم في إنقاذ أنواع أخرى من الحيوانات المهددة بالانقراض من خلال استخدام التكنولوجيا الحيوية للمساعدة على الإنجاب، والاستنساخ التناسلي وتكنولوجيا التخصيب في المختبر.

هذا المشروع الذي ربما يعد الأول من نوعه على مستوى العالم، سوف يرى النور قريبا، وستقوم الجهات المختصة بعرض هذا المشروع في أحد المؤتمرات العالمية للحصول على براءة اختراع في إبعاد الوعل العربي وبعض الأنواع الأخرى من القائمة الحمراء للحيوانات المهددة بالانقراض التي أعدها الاتحاد العالمي للحفاظ على الطبيعة.