EN
  • تاريخ النشر: 05 أغسطس, 2010

يصيب الحشرات بـ"إمساك" مميت جزائري يخترع مبيدا يقتل الفئران.. يأكله الإنسان

تمكن شاب جزائري عبد اليمين من اختراع مبيد حشريّ صديق للبيئة يقتل القوارض والفئران، ولا يؤثر على صحة الإنسان مطلقا حتى لو أكله.

  • تاريخ النشر: 05 أغسطس, 2010

يصيب الحشرات بـ"إمساك" مميت جزائري يخترع مبيدا يقتل الفئران.. يأكله الإنسان

تمكن شاب جزائري عبد اليمين من اختراع مبيد حشريّ صديق للبيئة يقتل القوارض والفئران، ولا يؤثر على صحة الإنسان مطلقا حتى لو أكله.

وشرخ عبد اليمين في لقاء خاص مع برنامج "MBC في أسبوع" الخميس الـ 5 من أغسطس/آب 2010م، كيف تقوم تركيبته التي ابتكرها التي تعتمد على مادة الأسيد بوريك غير المستهلكة للماء، في قتل الحشرات والقوارض، ولافتا إلى أن هذه المادة تسبب اضطراب في عملية إخراج الفضلات لدى والحشرات والقوارض والفئران وتصيبها بـ"الإمساكما يؤدي إلى موتها.

بينما أكد اليمين أن تركبية المبيد الحشري خالية من أية مواد سامة أو ضارة للإنسان، شدد في المقابل بقوله إنها على النقيض من ذلك صالحة للأكل؛ لأنها مصنوعة من مواد غذائية جاذبة للحشرات والقوارض.

وثقة المخترع الجزائري في ابتكاره جعلته يأكل قطعة منه أمام كاميرا "MBC في أسبوعبعد أن شرح كيفية استخدامها للتخلص من الحشرات والقوارض.

وأوضح أن أفضل طريقة لاستخدام التركيبة هي نشر قطع من عجينة المبيد في كل الأماكن دون خوف أو قلق، بينما تحافظ هذه القطرات القطع على تماسكها وتبقى طرية بوجود الحرارة، فتظل فعالة لفترة طويلة.

وقال رفيق بخوش -مراسل البرنامج في الجزائر الذي التقى المخترع الجزائري-: إن عبد اليمين يسعى للحصول على براءة اختراع دولية، بعد أن نالها في الجزائر. وأضاف: "هناك عدة جهات جزائرية مسؤولة ترعى المخترع الشاب الذي كان يعوزه الاهتمام الإعلامي".

وفي هذا السياق لفت بخوش إلى الدعم الذي يقدمه "MBC في أسبوع" للمخترعين العرب بشكل عام؛ حيث يسلط الأضواء على إبداعات عديد من المخترعين الجزائريين.

واعتبر بخوش أنه هناك اهتمام في الجزائر بالاختراعات والابتكارات، ولكن هناك لا يمنع من وجود صعوبات وعراقيل، تتمثل في عدم توافر الموارد المالية والمادية.