EN
  • تاريخ النشر: 01 سبتمبر, 2012

تونسي يكمل دراسته الثانوية بعد تقاعده بعامين

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

لم يقعد العمر العم حبيب الزيدي عن تحقيق حلمه باستكمال تحصيله العلمي، فما كان منه إلا أن تقدم لامتحانات الشهادة الثانوية، كخطوة أولى يرغب باستكمالها ليجلس في مدرجات إحدى الكليات.

  • تاريخ النشر: 01 سبتمبر, 2012

تونسي يكمل دراسته الثانوية بعد تقاعده بعامين

لم يقعد العمر العم حبيب الزيدي عن تحقيق حلمه باستكمال تحصيله العلمي، فما كان منه إلا أن تقدم لامتحانات الشهادة الثانوية، كخطوة أولى يرغب باستكمالها ليجلس في مدرجات إحدى الكليات.

الزيدي والبالغ من العمر 62 عاما، فرح بنجاحه في الامتحانات، لكن فرحته كانت مختلفة عن فرحة زملائه، فهو حصل عليها متأخرا أكثر من أربعين عاما.

ويقول عن تجربته:"لطالما شعرت بشيء ينقصن، لم يعوضه لي نجاحي المالي ولا الأسري، أردت سد الفراغ بنفسي". ويتابع :"زملائي على مقاعد الدراسة أعمارهم لم تتجاوز العشرين، احداهن في السابعة عشر من عمرها، لكن عائلتي شجعتني، لتحقيق حلمي، وخطوتي هذه دفعت الكثير من أصدقائي للاقتداء بي".