EN
  • تاريخ النشر: 31 أغسطس, 2013

تطبيق إلكتروني جديد للقرآن الكريم على الأجهزة الذكية

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

محتوى رقمي جديد وتفاعلي للقرآن الكريم على الأجهزة الذكية أبصر النور على يد شاب عربي أراد أن يكون لكتاب الله عز وجل تطبيقا جديدا يدعم بالتقنيات الجديدة الموجودة في الأجهزة الذكية.

محتوى رقمي جديد وتفاعلي للقرآن الكريم على الأجهزة الذكية أبصر النور على يد شاب عربي أراد أن يكون لكتاب الله عز وجل تطبيقا جديدا يدعم بالتقنيات الجديدة الموجودة في الأجهزة الذكية.

هذا الشاب قام بدراسة التطبيقات الموجودة للقرآن الكريم لمعرفة الأفكار المستخدمة، والتي يفترض أن تستخدم أو تضاف للانتفاع منها.

4 اعوام مرت على مشروع أسامة عثمان ذو الأصول السورية لإنتاج محتوى رقمي جديد للقرآن الكريم خاص بالاجهزة الذكية في ظل استخدامها اللافت، وبالاستفادة من التقنيات المتطورة في هذه الأجهزة، فبدأت خطواته بنسخة أجهزة الألواح الذكية قبل تعميمها على الهواتف الذكية أيضا.

وقال أسامة عثمان-صاحب المشروع- أن هناك فرصة أن تستخدم الألواح والأجهزة الذكية لاستخراج معاني ووظائف تشغيلية جديدة، ومساعدة القارئ على الوصول إلى معاني الكلمات والتفسير  وتعليم القراءة والحفظ واللفظ لغير الناطقين باللغة العربية.

وأضاف:"عندما نسهل الوصول إلى معاني القرآن، نشجع القارئ على أن يحاول أن يحصل المعنى عندما يقرأ، من خلال الضغط على الكلمة ليظهر المعنى فورا وبسهولة".

التطبيق الجديد الذي حمل عنوان  "بيان القرآن" تضمن وظائف تشغيلية جديدة أبرزها معاني الكلمات باللغتين العربية والإنجليزية وجذورها وتحليلها اللغوي وطريقة نطقها، بالإضافة إلى إعرابها وصرفها بمجرد الضغط عليها، وهي خدمة يستفيد منها الكثير، ولاسيما غير الناطقين باللغة العربية.

كما يتضمن التطبيق وظائف أخرى كالبحث الدقيق المتنوع بين الأجزاء والصور والتفاسير المتنوعة وعلامات التوقف المختلفة، التي يمكن ان توظف تقنياتها في عملية المساعدة في حفظ كتاب الله.