EN
  • تاريخ النشر: 18 نوفمبر, 2011

بالفيديو.. طفلة تتعرض للدهس مرتين و18 شخصًا يتجاهلونها في MBC1

الطفلة الصينية على سرير المستشفى

الطفلة الصينية على سرير المستشفى

طفلة تتعرض لحادث دهس من سيارتين في أحد شوارع الصين ولا يتقدم أحد من المارة لاسعافها بالغم من رؤيتهم لها تنزف.

في مشهد نادر قد لا تراه كثيرًا، ولكنه يدل علي غياب الرحمة من قلوب بعض البشر وتجردهم من كل المشاعر الإنسانية، تعرضت طفلة في الصين في الثالثة من عمرها لحادث دهس بسيارتين خلال أقل من ثلاث دقائق، ولم يتحرك أحد من المارة لإنقاذها على الرغم من رؤيتهم لها.

 وكشف تقرير MBC في أسبوع الجمعة 18 نوفمبر/تشرين الثاني 2011م، أن الشارع لم يكن مزدحمًا والطفلة كانت في مرمى رؤية السائق الأول، إلا أنه دهسها بسيارته ولم يلتفت لها، وظلت الطفلة ملقاة على الأرض للحظات حتى مرت من فوقها شاحنة مسرعة دون أن يتحرك قلب السائق الثاني لها.

 وظلت الطفلة تنزف على الأرض على الرغم من مرور أكثر من 18 شخصًا كل على حدة من حولها لم يلتفت أي منهم إليها أو يقدم لها العون، إلا جامعة النفايات التي قامت بنقلها إلى جانب الطريق حتى لا تتعرض لمزيدٍ من الدهس.

 وعلى الرغم من نقل الطفلة لاحقًا إلى أحد المستشفيات القريبة وإجراء جراحة عاجلة لها، فإنها توفيت متأثرة بالإصابات الخطيرة التي حدثت لها.

 وحول هذا الموقف، يقول الداعية الإسلامي الدكتور "علي المالكي" إن هذه الحادثة هي أكبر دليل على انعدام الرحمة في المجتمعات غير المسلمة، كما أنها صورة من صور العنف البشري في الشوارع الغربية نتيجة اهتمامهم بالجانب المادي وبعدهم عن دين الله، وحذر المالكي من انتقال هذه المظاهر السلبية إلى المجتمعات العربية.