EN
  • تاريخ النشر: 20 أغسطس, 2014

السعودية: الحكم بقتل عضوين في أخطر خلية "إرهابية"

محكمة

أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة أحكاماً ابتدائية تقضي بإدانة 17 متهماً من خلية يبلغ عدد أعضائها 50 متهماً تعد إحدى أخطر الخلايا الإرهابية، حيث قام المتهم الأول بالتسبب بمقتل والده من خلال قيامه بعد إلقاء

  • تاريخ النشر: 20 أغسطس, 2014

السعودية: الحكم بقتل عضوين في أخطر خلية "إرهابية"

أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة أحكاماً ابتدائية تقضي بإدانة 17 متهماً من خلية يبلغ عدد أعضائها 50 متهماً تعد إحدى أخطر الخلايا الإرهابية، حيث قام المتهم الأول بالتسبب بمقتل والده من خلال قيامه بعد إلقاء القبض عليه بتنبيه أعضاء التنظيم بإخراجه رأسه من نافذة سيارة رجال الأمن، ليتنبه له أعضاء التنظيم الذين كانوا على مقربة من منزل والده، حيث كان يؤويهم ويتستر عليهم، وفور تنبيههم بإخراج رأسه عادوا لمنزل والده وقتلوه مع رجال الأمن، وغير ذلك من جرائم قام بها المدان. وتتضمن الأحكام بقتل اثنين من المدانين، وسجن 15 آخرين من سنتين إلى 25 سنة.

وأدين المتهم التاسع عشر بعدة تهم، منها مشاركته في نقل عدة سيارات مفخخة من القصيم إلى الرياض، والتي ضبطت من قبل الجهات الأمنية، لكنه استطاع الفرار وذهب للقاء قائد تنظيم القاعدة في المملكة الذي أمره بالعودة مرة أخرى لإحضار سيارة مفخخة من القصيم (من نوع جمس أبيضوهي السيارة التي استعملت في تفجير مبنى الأمن العام بالرياض، وأدين المتهمون أيضاً بإيواء عدد ممن هلكوا أثناء اعتدائهم على رجال الأمن، وآخرين مطلوبين أمنيا، والتخطيط لاغتيال المسؤولين، والشروع في اغتيال رجال المباحث، وتجهيز السيارات المفخخة، واشتراك بعضهم في تفجير مجمع فينيل، ومجمع غرب الرياض، وأحد المجمعات السكنية بالمنطقة الشرقية، وحيازة الأسلحة والذخائر والقنابل والمتفجرات والصواريخ، وغير ذلك من تهم، علماً بأن الإدانات بحقهم جاءت متفاوتة.

وكانت المحكمة قد بدأت أمس بمحاكمة 14 عنصرا من هذه الخلية، إذ أمرت بقتل أحدهم، بينما الآخرون حكمت عليهم بالسجن.